هل أمريكا مسؤولة عن جزء من معاناتنا؟

إن الزمن الأمريكي في هذه القضية الصحراوية ليس هو الزمن المغربي، فنحن نعيش في قلب نزاع هو أولويتنا، وأمريكا بالكاد تتذكر منطقة نائية في قارة بعيدة، وقد تلجأ إدارة بايدن إلى مبدأ كم حاجة قضيناها بتركها ولا تنسخ قرار الاعتراف بمغربية الصحراء حفاظا على مصالحها في شمال إفريقيا والشرق الأوسط ولكن لا تفعّله ولا تبني سفارة في الداخلة ولا تتصرف في مجلس…
اقرأ أكثر...