•   تابعونا على :

إريكسون: اشتراكات الجيل الخامس يصل لـ 2.6 مليار بنهاية عام 2025

الأيام242019/11/25 11:24
إريكسون: اشتراكات الجيل الخامس يصل لـ 2.6 مليار بنهاية عام 2025

كشفت شركة الاتصالات إريكسون تقريرها الخاص بالاتصالات والذي يفيد أن عدد المشتركين في شبكات الجيل الخامس 5G سيتجاوز 2.6 مليار في غضون السنوات الست المقبلة بحلول 2025، مدفوعًا بزخم مستمر ونظام بيئي 5G يتطور بسرعة.

 

وبحسب بلاغ للمجموعة، فإنه من المتوقع أن يرتفع معدل حركة البيانات الشهرية من 7.2 جيجابايت حالياً إلى 24 جيجابايت نهاية عام 2025 ، ويعزى ذلك جزئياً إلى السلوك الجديد للمستهلكين، مثل مشاهدة محتويات الواقع الافتراضي. يمكن للمستخدمين بث 21 دقيقة من مقاطع الفيديو عالية الدقة (1280 × 720) يومياً، باستخدام 7.2 جيجابايت من البيانات شهرياً، في حين سيتمكنون مع 24 جيجابايت، من بث 30 دقيقة من مقاطع الفيديو عالية الدقة، إضافة إلى مشاهدة المحتوى بتقنية الواقع الافتراضي لمدة ست دقائق يومياً. 

 

كما يتوقع التقرير أن توفر شبكات الجيل الخامس تغطية فائقة لحوالي 65% من سكان العالم بنهاية العام 2025، فيما سيتم تداول 45% من حركة البيانات العالمية باستخدام الهواتف المتنقلة.


 
يعتبر عام 2019 رائداً لناحية توفير خدمات الاتصال في آسيا وأستراليا وأوروبا والشرق الأوسط وأمريكا الشمالية التي تستخدم شبكات الجيل الخامس. وقد شهدت كوريا الجنوبية بالفعل ارتفاعاً ملاحظاً للاشتراك بتقنية الجيل الخامس منذ إطلاقها في أبريل 2019، حيث تم تسجيل أكثر من ثلاثة ملايين اشتراك جماعي عبر مزودي الخدمة المختلفين في البلاد نهاية سبتمبر 2019.

 

كما أدى إطلاق تقنية الجيل الخامس في الصين أواخر شهر أكتوبر، إلى تعديل في التوقعات المرتبطة بعدد الاشتراكات بتقنية الجيل الخامس لنهاية العام 2019 ، بحيث ارتفعت من 10 ملايين إلى 13 مليون.

 

وتعليقاً على النتائج قال فريدريك ييدلينج نائب الرئيس التنفيذي لشركة إريكسون ورئيس الشبكات: "من المشجع أن نرى مدى اهتمام شركات تصنيع الأجهزة بتقنية الجيل الخامس، ومن المتوقع أن يشهد عام 2020، الذروة في انتاج  الأجهزة المتوافقة مع الجيل الخامس، ما سينعكس بالتالي بالزيادة في عدد الاشتراكات بالتقنية الجديدة. ولكن ما هي الاستراتيجية الأنسب لتحويل حالات الاستخدام إلى تطبيقات يمكن اعتمادها من قبل المستهلكين والمؤسسات؟ ومع استمرار تقنية الجيل الرابع كعنصر تمكين فعال للاتصال في العديد من أنحاء العالم، يعتبر تحديث الشبكات عنصراً رئيسياً لاحداث الثورة التكنولوجية المتوقعة ".

 

وبالنظر إلى الزخم الحالي الذي تشهده تقنية الجيل الخامس، من المتوقع أن تشهد تقنية الجيل الخامس إقبالاً يفوق الإقبال الذي شهدته تقنية الجيل الرابع المطور LTE. وسيكون معدل التبني في أمريكا الشمالية الأكثر سرعة، حيث يتوقع أن تصل نسبة الاشتراكات بتقنية الجيل الخامس عبر الهواتف المتنقلة في المنطقة إلى 74% نهاية عام 2025، فيما يتوقع التقرير أن تصل هذه النسبة إلى 56% في آسيا و55% في أوروبا. 

 

تشمل التوقعات الأخرى ما يلي: من المتوقع أن يرتفع عدد الأجهزة المتصلة بإنترنت الأشياء الخلوية من 1.3 مليار نهاية عام 2019، إلى 5 مليارات نهاية العام 2025- بمعدل نمو سنوي مركب قدره 25%. وتشير التقديرات إلى أن تقنيات NB-IoT و Cat-M ستمثل 52 % من اتصالات إنترنت الأشياء الخلوية في عام 2025.

 

وقد شهدت حركة البيانات نمواً بنسبة 68%  على أساس سنوي في الربع الثالث من عام 2019 ، مدفوعة بالعدد المتزايد من اشتراكات الهواتف الذكية في الهند، وزيادة حركة البيانات الشهرية لكل هاتف ذكي في الصين، والقدرات الفائقة للأجهزة، والارتفاع في كثافة بيانات المحتوى، وتوفر خطط البيانات بأسعار أكثر انخفاضاً.

تعليقات الزوار ()