مغربي وصديقته الفنزويلية يرعبان إسبانيا..استدراج وسرقة ثم الدفن حيا (فيديو)

تسبب اكتشاف الحرس المدني الاسباني لجرائم مهاجر مغربي بمعيته صديقته الفينيزولية الرعب في إسبانيا لما كانا يقترفانه بعد استدراج ضحاياهما عبر تطبيق هاتفي مشهور.

 

وكان المهاجر المغربي الذي يبلغ من العمر الذي 35 عاما وصديقته الفنزويلية 34التي تصغره بعام واحد، يستغلها في عملية الايقاع بالضحايا عبر تطبيق الدردشة "Badoo"  حيث يعملان على استدراجهم وسرقة ما بحوزتهم.

 

سرقة مهندس معلوميات ودفنه حيا كانت مفتاحا لهذا اللغز المحير، حيث تمكن الحرس المدني الاسباني من التوصل إلى هوية الجانيين اللذان كانا متخفيان منذ فترة دون أن يفطن بهما أحد.

 

والخطة المتفق عليها هي أن صديقته الفنزويلية تقوم عبر هويتها المزيفة في تطبيق الدردشة باستدراج الباحثين عن قضاء حاجتهم الجنسية وتحدد معهم موعدا ينتهي بسرقتهم والاعتداء عليهم ثم الفرار.

 

لكن في شهر ستنبر الماضي استدرجت شخصا يعمل مهندس معلوميات ويدعى "خوسي أنطونيو ديلغادو" ، 54 عاما، ولما وصل إلى مكان اللقاء في مدينة سرقسطة اختفى ولم يعثر له على أثر.

 

وفي أواخر شهر شتنبر نجحت التحريات الأمنية في تحديد موقع جثته التي كانت مدفونة تحت الأرض في بلدة "بيدرولا"، وبعد عملية التشريح وجد الطبيب أن الرئتان ممتلئتان بالتراب ما يعني أنه تعرض للدفن حيا.

 

 

ووصل المحققون إلى هوية الجانيين وهما المهاجر المغربي "محمد أشرف. ب " والفنزويلية "هيدانجلين كاندي آرييتا " التي طلبت اللجوء في إسبانيا قبل عام على اعتقالها.

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق