•   تابعونا على :

الحكومة المعدلة.. محلل: الحكومة الجديدة لم تعكس الآمال بتطعيمها بالكفاءات

دلتا العطاونة2019/10/09 23:17
الحكومة المعدلة.. محلل: الحكومة الجديدة لم تعكس الآمال بتطعيمها بالكفاءات
صورة تعبيرية

أفرج اليوم عن لائحة الحكومة المعدلة، بعد أن عين الملك محمد السادس أعضاء الحكومة الجدد، حيث انضم ست وزراء  للتشكيلة الحكومية المكونة من 23 وزيرا زائد رئيس الحكومة سعد الدين العثماني.

 

وأثارت التركيبة الجديدة للحكومة ردود أفعال حول جدوى الكفاءات وتطعيمها بخبرة مسؤولين جدد ذوو خبرة وكفاءة عالية، معتبرين أن حكومةالعثماني، والتغيير الذي طالها فتح الباب للانتقادات الواسعة  واقتصر فقط على تقليص عدد أعضائها.

 

رشيد لزرق المختص في الشؤون الحزبية والبرلمانية، قال في تصريح لـ"الأيام24"، أن هذا الحكومة ضد طموحات و لم تعكس الامال و النقاشات حول ضرورة  تطعيم الحكومة كفاءات عالية،  بالخبرة و التكوين العلمي و الكفاءة على مستوى تدبير العديد من القطاعات.

 

وأبرز المتحدث، أن هذا المطلب لازال مؤجلا بعد الإعلان عن الحكومة المعدلة، في ظل منظومة حزبية معطوبة تسودها الكولسة التنظيمة وأحزاب الأفراد التي تقدم الولاء للزعيم على  حساب الخبرة و التخصص.

 

وأضاف لزرق، أن المشهد السياسي أضحى بلا قيادة سياسية  وإن كثرت الأسماء والزعامات الشعبوية، و بروز فراغ سياسي وفتح الباب لكثير من النكرات والمغامرين ليحتلوا المشهد السياسي.

 

لذلك، يضيف المحلل السياسي في حديثه للموقع، فإن النسخة الجديدة من حكومة العثماني بعد شهرين من انظارها، لم تأتي بشيء جديد، بل كرست لوضع تنتظره الكثير من التحديات.

تعليقات الزوار ()