•   تابعونا على :

تأهل للربع في تسع دورات .. معلومات لا تعرفونها عن كوت ديفوار خصم المغرب في كان2019

الأيام الرياضية 2019/06/15 12:49
تأهل للربع في تسع دورات .. معلومات لا تعرفونها عن كوت ديفوار خصم المغرب في كان2019

يعتبر منتخب ساحل العاج ابرز منافسي اسود الأطلس في امم افريقيا بمصر إلى جانب نامبيا وجنوب إفريقيا.

 

 فاز المنتخب الإيفواري قبل اربع سنوات بكاس افريقيا  وهو ثاني لقب له ضمن البطولات الأفريقية .

 

سقط الأفيال في دور المجموعات بالنسخة الماضية، التي استضافتها الغابون في 2017، دون تحقيق أي فوز في المباريات الثلاث التي خاضها الفريق في مجموعته.

 

وعندما يخوض الفريق فعاليات النسخة الثانية والثلاثين من البطولة، والتي تستضيفها مصر من 21 يونيو الحالي وحتى 19 يوليو المقبل، سيحرص الأفيال على توخي الحذر مع ظهورهم في شكل جديد يختلف عما كان عليه الفريق في سنوات عديدة ماضية.

 

سيكون الفريق على موعد مع تحد جديد حيث يسعى الجيل الحالي إلى إثبات جدارته في هذا الاختبار بدون النجوم العمالقة الذين حملوا على عاتقهم طموحات الجماهير في النسخ الماضية، مثل دروجبا وسالومون كالو ويايا توريه وديدييه زوكورا.

 

وكان عدد من هؤلاء النجوم غابوا عن صفوف الفريق في النسخة الماضية لكن الفريق يشهد هذه المرة غيابا أكبر لهؤلاء النجوم الكبار.

 

ورغم هذا، اكتسبت العناصر الجديدة بعض الخبرة وهي ما سيعتمد عليها الفريق في هذه النسخة من البطولة.

 

والمؤكد بالفعل أن المنتخب الايفواري من بين المنتخبات صاحبة الحظوة والسمعة الرائعة على الساحة الأفريقية لما قدمه هذا الفريق من عروض متميزة على مدار نحو نصف قرن من الزمان نجح من خلالها نجوم الكرة الإيفوارية في ترك بصمة رائعة في سجلات كرة القدم الأفريقية.

وتوج الأفيال بلقب البطولة الأفريقية عام 1992 بالسنغال بينما فاز بالمركز الثاني في بطولة 2006 بمصر بعد الهزيمة أمام أصحاب الأرض بضربات الجزاء الترجيحية في المباراة النهائية للبطولة كما خسر النهائي في 2012 أمام المنتخب الزامبي ثم استعاد اللقب الغالي في نسخة 2015 بغينيا الاستوائية.

أما أفضل المراكز التي احتلها الفريق في البطولات الأخرى فكانت المركز الثالث في بطولات 1965 و1968 و1986 و1994 والمركز الرابع في بطولتي 1970 و2008 فيما خرج من دور الثمانية عامي 1998 و2010 و2013 .

وخرج المنتخب الإيفواري من الدور الأول ثماني مرات أعوام 1974 و1980 و1984 و1988 و1990 و1996 و2000 و2002 ولم يتأهل لباقي البطولات علما بأنه استبعد من التصفيات المؤهلة لبطولة عام 1978.


 وبذلك، فإن الفريق تأهل للمربع الذهبي في تسع من 21 بطولة شارك فيها من قبل.


وبلغ المنتخب الإيفواري نهائيات بطولتي كأس العالم 2006 بألمانيا و2010 بجنوب أفريقيا ونال إشادة بالغة من جميع المتابعين لمستواه ولكنه فشل في تحقيق التوقعات التي رافقته في البطولتين كما خرج صفر اليدين من الدور الأول لمونديال البرازيل عام 2014 رغم أنه كان أكثر ترشيحا في المونديال البرازيلي نظرا لكون مجموعته هي الأسهل من بين مشاركاته المونديالية حتى الآن.

 

ورغم اعتزال معظم النجوم الكبار، يمتلك الجيل الحالي من لاعبي المنتخب الإيفواري الإمكانيات التي تساعده على المنافسة بقوة على إحراز اللقب الأفريقي الثالث.

 


ويضاعف من قوة الفريق الحالي أن معظم نجومه من اللاعبين المحترفين في أوروبا مثل ماكس جاردل "تولوز الفرنسي" وجوناثان كودجا "أستون فيلا الإنجليزي" وسيري داي "نيوشاتل السويسري" وسيرج أورييه "توتنهام الإنجليزي" .

تعليقات الزوار ()