•   تابعونا على :

فرنسا تشهد أول خطوة مغربية بعد فضيحة مباراة الوداد والترجي التونسي

سامي آدم2019/06/03 09:49
فرنسا تشهد أول خطوة مغربية بعد فضيحة مباراة الوداد والترجي التونسي

من المنتظر، أن يحل اليوم الاثنين، بالعاصمة الفرنسية باريس، كل من سعيد الناصيري، رئيس الوداد البيضاوي، ووفد من الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم برئاسة فوزي لقجع، من أجل الترافع أمام الاتحاد الأفريقي عن ملف النادي المقدم حول أحداث مباراة النهائي أمام الترجي، التي أدارها الغامبي بكاري غاساما.

 

وكانت الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، قد قررت السبت، بالتنسيق مع المكتب المسير لفريق الوداد مراسلة الاتحاد الدولي لكرة القدم ومحكمة التحكيم الرياضية لتقديم جميع الاعتراضات والوثائق بشأن هذه المباراة. وأضافت أنه سيتم التحضير، لاجتماع المكتب التنفيذي للكاف يوم 4 يونيو الجاري والذي ستخصص كل أشغاله لنقطة وحيدة وهي المآل القانوني لمباراة الترجي والوداد.

 

وسجلت أن هذا القرار جاء بعد الوقوف على مختلف الظروف والملابسات التي أحاطت بهذه المباراة النهائية. وأعلنت الكونفدرالية الافريقية لكرة القدم فجر السبت، عن عقد اجتماع لجنة الطوارئ على خلفية الأحداث التي شهدتها مباراة الترجي التونسي والوداد البيضاوي.

 

وذكر الكاف في بيان رسمي، أن أحمد أحمد رئيس الكونفدرالية قرر عقد اجتماع للجنة الطوارئ يوم 4 يونيو لمناقشة القضايا التنظيمية التي حدثت في مباراة الترجي والوداد بنهائي دوري ابطال افريقيا.

 

وكانت المباراة قد شهدت أحداثا مثيرة للجدل بينها إلغاء هدف للوداد وتوقفها لساعة ونصف قبل أن يقرر الحكم الغامبي اعتبار الوداد منسحبا ويعلن فوز الترجي التونسي باللقب قبل اكتمال المباراة.

تعليقات الزوار ()