•   تابعونا على :

تأجيل محاكمة متهمي جريمة شمهروش ووهبي ينوب عن العثماني

دلتا العطاونة 2019/05/30 18:18
تأجيل محاكمة متهمي جريمة شمهروش ووهبي ينوب عن العثماني
صورة تعبيرية

قررت غرفة الجنايات المكلفة بقضايا مكافحة الإرهاب بملحقة محكمة الاستئناف بسلا، اليوم، تأجيل النظر في قضية المتهمين الـ24 في جريمة قتل سائحتين اسكندنافيتين بجماعة إمليل بإقليم الحوز، إلى 13 يونيو القادم. 


وانعقدت ثالث جلسات المتهمين، بحضور عائلاتهم ودفاعهم ودفاع الضحايا بالإضافة إلى ممثلي وسائل إعلام وطنية ودولية لمتابعة أطوار محاكمة المتهمين24 ، حيث استمعت هيئة المحكمة، لمدبر الجريمة، عبد الصمد الجود ( بائع متجول 25 سنة)، والذي كشف تفاصيل جديدة عن تدبيره الجريمة التي اقترفها في حق السائحتين الاسكندنافيتين، وهزت الرأي العام.


الجود اعترف بفكره التطرفي، ومخططاته الإرهابية لاستهداف شخصيات معينة من بينهم الشيخ محمد المغراوي بمراكش، والاستيلاء على أموال البنوك لتمويل نشاطاتهم، واستقطاب أكبر عدد من الأشخاص بالإضافة إلى القيام بعمليات تفجيرية واستهداف الأجانب.

 


وبخصوص ارتكاب الجريمة، كشف الجود أنه قرر "الانتقام من النصارى"، بعد أن انتبه لوجود خيمة تأوي فتاتين أجنبيتين بمنطقة شمهروش وهو ما دفعه للتخطيط رفقة ثلاثة أشخاص لقتلهما بأبشع الطرق وتصوير العملية، حيث تم ذلك بفصله رأس إحدى الضحيا عن جسدها، فيما قام أخر بذبح الضحية الثانية ليفرّوا في اتجاه مجهول، ليتم القبض عليهم من قبل العناصر الأمنية.


إلى ذلك، عرفت جلسة اليوم من محاكمة "خلية إمليل" حضور المحامي عبد اللطيف وهبي ممثلا عن رئيس الحكومة، حيث تقدم بملتمس لرئيس الجلسة للاطلاع على الملف.


ويتابع المتهمون، ومن بينهم شخص يحمل الجنسيتين الإسبانية والسويسرية، بتهم "تكوين عصابة لإعداد وارتكاب أفعال إرهابية، والاعتداء عمدا على حياة الأشخاص مع سبق الإصرار والترصد، وارتكاب أفعال وحشية لتنفيذ فعل يعد جناية، وحيازة أسلحة نارية، ومحاولة صنع متفجرات خلافا لأحكام القانون في إطار مشروع جماعي يستهدف المس الخطير بالنظام العام بواسطة التخويف والترهيب والعنف".

 

 

تعليقات الزوار ()