•   تابعونا على :

تطورات غير سارة بعد ارتفاع أسعار المحروقات بالمغرب

سامي أدم 2019/05/10 11:18
تطورات غير سارة بعد ارتفاع أسعار المحروقات بالمغرب

تطورات غير سارة تلك التي سجلتها أسعار المحروقات بالمغرب، منذ بضعة أسابيع، حيث تتابع وزارة الاقتصاد والمالية تطورات أسعار النفط في الأسواق الدولية.


وفي هذا الصدد، أفاد مدراء مركزيون بالوزارة بأن التوازنات الماكرو اقتصادية تبدو غير متماسكة، وتصبح هشة بمجرد صعود سعر البرميل إلى 80 أو 90 دولارا. 


وبالمجمل تبدو أسعار البترول قريبة من فرضيات قانون المالية للسنة الجارية، إلا أن انفجار الفاتورة الطاقية سيكون له انعكاسات وخيمة على احتياطي العملة الأجنبية.


يأتي هذا، بعدما قال لحسن الداودي الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بالشؤون العامة والحكامة،  في معرض إجابته على الأسئلة الشفهية بالبرلمان الاثنين، بخصوص التسقيف وارتفاع أسعار المحروقات في هذه الفترة، بأن "التسقيف جاي" دون أن يحدد موعده. 


وأوضح الداودي، أنه عندما قال بأن التسقيف الذي يحدد هامش الربح بالنسبة لشركات المحروقات، سيتم تحديده في نهاية مارس الماضي كان مجرد ورقة ضغط على الشركات للجلوس في الطاولة، مؤكدا أن "الحوار مع الشركات والاتفاق معها صعب جدا". 


وأشار المسؤول الحكومي، بأن التسقيف سيتم قريبا بعد سلسلة اجتماعات خاضها مع ممثلي الشركات، معبرا عن أمله أن يتم  التوصل إلى اتفاق يرضي جميع الأطراف.

 

تعليقات الزوار ()