•   تابعونا على :

المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب يحتضن الدورة 81 للمجلس العلمي والتقني للجمعية الإفريقية للماء

الأيام242019/04/01 15:28
المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب يحتضن الدورة 81 للمجلس العلمي والتقني للجمعية الإفريقية للماء

يحتضن المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب بمقره بالرباط الدورة 81 للمجلس العلمي والتقني للجمعية الافريقية للماء من فاتح إلى 5 أبريل 2019 تحت عنوان: "التمويل، والتعاون ودعم القدرات، ركائز لتحسين الولوج للماء الصالح للشرب والتطهير السائل بإفريقيا".

 

ينعقد الافتتاح الرسمي لهذه الاجتماعات يوم الإثنين فاتح أبريل 2019 برئاسة السيد عبد الرحيم الحافظي المدير العام للمكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب ورئيس الجمعية الافريقية للماء والسيد بابا سامبا ديوب رئيس المجلس العلمي والتقني للجمعية الافريقية للماء بحضور السيد عزيز رباح وزير الطاقة والمعادن والتنمية المستدامة، والسيد محسن الجزولي الوزير المنتدب لدى وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي المكلف بالتعاون الإفريقي، والسيد ممثل وزارة التجهيز والنقل واللوجستيك والماء، والسيد لويك فوشون رئيس المجلس العالمي للماء والعديد من المسؤولين على الصعيد الوطني والدولي.

 

ينعقد هذا الحدث الهام بحضور أزيد من 200 مسؤول في قطاع الماء الصالح للشرب والتطهير السائل يمثلون 25 بلدا من افريقيا ومن قارات أخرى وذلك من أجل بحث السبل الكفيلة برفع التحديات التي تواجهها القارة الافريقية في مجال التزويد بالماء الشروب والتطهير السائل وكذا آفاق تحسين الولوج لهذه الخدمات الأساسية للتنمية المستدامة بقارتنا.

 

خلال الجلسة الافتتاحية، قدم السيد الحافظي وضعية التزويد بالماء الصالح للشرب والتطهير السائل في العالم مشيرا إلى أن 2،1 مليار شخص، أي 30 ٪ من الساكنة لا تزال تفتقر إلى خدمات التزويد بالماء الشروب و4.5 مليار، أي 60 في المائة لا تستفيد من خدمات الصرف الصحي بشكل آمن وأن نصف الأشخاص الذين يشربون الماء من مصادر غير صحية يعيشون في إفريقيا. وأشار إلى أن تغطية خدمات الماء الشروب المأمونة لا تتجاوز 24 ٪ في أفريقيا جنوب الصحراء، بينما يصل هذا المعدل إلى 94 ٪ في أوروبا وأمريكا الشمالية. فيما يتعلق بالتطهير السائل، فقد أشار إلى أن معدل الولوج لهذه الخدمة هو 78 ٪ في أوروبا وأمريكا الشمالية في حين فقط 28 ٪ من السكان في أفريقيا جنوب الصحراء يستفيدون من خدمات أولية للتطهير السائل.

 

كما أشار إلى أن ما يقرب من 400 مليون شخص ما زالوا يفتقرون إلى الماء الصالح للشرب في إفريقيا وأن 700 مليون شخص في إفريقيا جنوب الصحراء لا يستفيدون من خدمة ملائمة للتطهير السائل.

 

من جهة أخرى، قدم السيد الحافظي المؤشرات المتعلقة بإنجازات المكتب إلى نهاية 2018.  في مجال الماء الشروب بلغ الإنتاج الإجمالي 1140 مليون متر مكعب في السنة ووصل معدل الولوج إلى الماء الشروب بالوسط القروي إلى 97 ٪ لفائدة 12،8 مليون نسمة. أما في مجال التطهير السائل، فقد وصلت طاقة تصفية المياه العادمة إلى 395000 متر مكعب في اليوم. ويقوم المكتب بتسيير هذه الخدمة في 128 مركزا، كما وصل عدد محطات التصفية إلى 107 محطة.

تعليقات الزوار ()