انتحار مواطن فرنسي بفندق بمدينة إنزكان

لقي سائح فرنسي، يبلغ من العمر 48 سنة، حتفه بعدما ألقى بنفسه من شرفة غرفته بأحد الفنادق بمدينة إنزكان، صباح يومه الأربعاء.

 

وحسب ما ذكره شهود عيان، فإن الهالك وضع كيسا بلاستيكيا أسود على رأسه قبل أن يرمي بنفسه من أعلى الفندق.

 

وحلت بعين المكان عناصر الشرطة القضائية والعلمية، بالإضافة إلى النيابة العامة، التي أمرت بفتح تحقيق لمعرفة أسباب ودوافع إقدامه على هذا الفعل.

 

كما تم إشعار القنصلية الفرنسية بمدينة أكادير بالحادث، فيما نقلت الجثة إلى مركز التشريح بالمستشفى الجهوي الحسن الثاني بأكادير.

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق