•   تابعونا على :

قضية الصحراء .. المغرب والبوليساريو وجها لوجه في ’’جنيف الثانية’’

نورالدين البيار 2019/03/19 12:26
قضية الصحراء .. المغرب والبوليساريو وجها لوجه في ’’جنيف الثانية’’
صورة للوفد المغربي من لقاء جنيف1

تتجه أنظار المتابعين للشأن السياسي في المغرب وقضية الصحراء على وجه الخصوص في  إلى مدينة جنيف السويسرية بعد غد الخميس، حيث تلتئم المائدة المستديرة الثانية التي دعت إليها الأمم المتحدة، لإجراء مباحثات بين أطراف النزاع  لمغرب وبوليساريو والجزائر وموريتانيا ، وتتسمر يومين.

 

وشددت الأمم المتحدة في دعوتها لهذه المائدة امس على ’’ضرورة التوصل إلى تسوية’’ في الملف الذي عمر ازيد من  أربعة عقود.

 

وكان كوهلر استبق هذه المائدة بلقائين تمهيديين مع الوفد المغربي في 27 فبراير الماضي في باريس، ووفد من البوليساريو مطلع شهر مارس الجاري ببرلين.

 وكشف مصدر مطلع  للأيام 24 أن الوفد المغربي، المشارك في مائدة جنيف الثانية لن يختلف عن الوفد السابق، ويقوده  ناصر بوريطة،  وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي، ويضم الوفد عمر هلال، الممثل الدائم للمملكة المغربية لدى الأمم المتحدة في نيويورك، وحمدي ولد الرشيد، رئيس جهة العيون الساقية الحمراء، وينجا الخطاط، رئيس جهة الداخلة وادي الذهب، وفاطمة العدلي، الفاعلة الجمعوية وعضو المجلس البلدي للسمارة.

 

وبحسب مصادر الأيام24 فالوضع لايختلف عند البوليساريو،  عن الوفد الذي حضر المائدة المستديرة في جنيف قبل أشهر ويقوده عضو ما يسمى  الأمانة الوطنية لجبهة البوليساريو، ورئيس مجلسها  الوطني، خطري ادوه، الذي سيكون مرفوقا بكل من أمحمد خداد، منسق  الجبهة مع بعثة الأمم المتحدة ، ومحمد عمار، ممثل الجبهة بالأمم المتحدة،وكذا فاطمة المهدي، الوعلي الزروالي، مستشار الأمانة العامة لجبهة البوليساريو.

 

ويشار إلى أن جولة جنيف الثانية ستأتي قبل أسابيع  من موعد إنتهاء عُهدة البعثة الأممية “المينورسو” في الصحراء بتاريخ الثلاثين من أبريل المقبل، والتي تحددت بموجب القرار الأممي 2440 في ستة أشهر.

 

ويرى مراقبون ان دعوة كوهلر لعقد جولة ثانية يأتي لكون المائدة المستديرة الأولى التي عقدت في دجنبر الماضي لم تثمر اي نتائج تذكر. وأن هدف هذا اللقاء دهو ان تبدأ الوفود في  مقاربة وجهات النظر وايجاد العناصر اللازمة للتوصل الى حل دائم يستند إلى تسوية .

تعليقات الزوار ()