•   تابعونا على :

سري للغاية..فرنسا تعلن مستجد عاجل عقب قرار المغرب والتدخل الأمريكي القطري!

الأيام242019/03/15 21:38
سري للغاية..فرنسا تعلن مستجد عاجل عقب قرار المغرب والتدخل الأمريكي القطري!

بعد أيام من استعادة المغرب لثمانية من مواطنيه كانوا محتجزين لدى قوات سوريا الديمقراطية "قسد" في ‏شمال سوريا، بوساطة قطرية وأمريكية، أعلنت وزارة الخارجية الفرنسية، اليوم الجمعة، عن استعادتها 5 من أبناء المقاتلين الفرنسيين في تنظيم "داعش" الإرهابي بسورية، وشددت على أن هؤلاء "أيتام" و"منعزلون"، وتبلغ أعمارهم الخامسة فما تحت.

 

 وأشارت إلى أنهم كانوا موجودين في "معسكر في شمال شرق سورية"، وختمت بأن "هؤلاء الأطفال كانوا موضع متابَعة طبية ونفسية، وتم تسليمهم إلى السلطات القضائية".

 

ولا يعرف إذا كان هؤلاء الأطفال قد وصلوا إلى فرنسا أم لا، حيث سيقرر القضاء إما تسليمهم إلى من تبقى من عائلاتهم، إن كانت هذه العائلات مستعدة وقادرة على ذلك، أو تسليمهم إلى أُسَر أخرى حاضنة، فإن المشكل لا يزال مطروحًا بالنسبة لأكثر من 70 طفلًا على الأقل من بين أسرى في قبضة المليشيات الكردية بسورية. 

 

وكانت الخطوة المغربية جاءت في إطار جدال في عدد من الدول الأوربية على خلفية ترحيل مواطنيها الذين كانوا ضمن التنظيم الإرهابي والتخوف الذي تثيره عودتهم على الأمن العام، خاصة بعد أن قررت قوات سوريا الديمقراطية إعادة المقاتلين السابقين في صفوف تنظيم «داعش»، المحتجزين لديها في أحد المخيمات على الحدود السورية العراقية إلى دولهم الأصلية، في إطار سياسة فرض الأمر الواقع، وهو ما دفع المغرب إلى التباحث في الموضوع والشروع في ترحيل المغاربة المحتجزين هناك.

 

وكان بلاغ لوزارة الداخلية قد أفاد بأنه في إطار مساهمتها في الجهود الدولية المرتبطة بمكافحة الإرهاب والوفاء بمسؤولية حماية المواطنين، باشرت السلطات المغربية المختصة، الأحد، ترحيل مجموعة تضم ثمانية مواطنين مغاربة كانوا يتواجدون في مناطق النزاع بسوريا.

 

وذكر البلاغ أن هذه العملية، التي تكتسي طابعا إنسانيا، مكنت المغاربة المرحلين من العودة إلى بلدهم الأصلي في كل أمان مشيرا الى أن هؤلاء المرحلين سيخضعون لأبحاث قضائية، تحت إشراف النيابة العامة المختصة ، وذلك من أجل تورطهم المحتمل في قضايا مرتبطة بالإرهاب.

تعليقات الزوار ()