•   تابعونا على :

مستجد عاجل من قطر بخصوص الملك محمد السادس

الأيام242019/03/14 12:27
مستجد عاجل من قطر بخصوص الملك محمد السادس

أكد رئيس الحكومة سعد الدين العثماني، ورئيس مجلس الشورى في قطر، أحمد بن عبد الله، أمس الأربعاء في الرباط، متانة العلاقات المغربية القطرية، وحرص البلدين على تطويرها على مختلف المستويات السياسية والاقتصادية والثقافية.

 

وفي بيان لرئاسة الحكومة المغربية، نوه العثماني بمواقف قطر وبالاهتمام المشترك بين المملكة المغربية ودولة قطر بشأن عدد من القضايا العربية والإسلامية، وفي مقدمتها القضية الفلسطينية، وفقا لقصاصة لوكالة المغرب العربي للأنباء.

 

وضم الاجتماع وفدا من البرلمانيين القطريين الذين يشاركون في أشغال الدورة الـ14 لمؤتمر اتحاد مجالس الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي (11- 14 مارس).

 

من جانبه، أبرز رئيس مجلس الشورى القطري خلال هذا اللقاء، الذي حضره سفير دولة قطر بالرباط، أن بلاده تعتز بصداقتها التاريخية والعميقة مع المغرب، وتكن احتراما خاصا له وللملك محمد السادس.

 

وفي سياق متصل، وقعت شركة "قطر للبترول" اتفاقية مع شركة "إيني" الإيطالية، تستحوذ بموجبها على 30 في المئة من امتياز "طرفاية" للاستكشاف البحري في المياه الضحلة، والذي يشمل 12 منطقة تقع قبالة شواطئ المملكة المغربية على المحيط الأطلسي.

 

وبحسب الصفحة الرسمية للشركة، فإنه، وبعد الحصول على موافقة الجهات الحكومية المعنية في المملكة المغربية، ستكون حصص المشاركة في امتياز الاستكشاف في "طرفاية" موزعة بواقع 45 بالمئة لشركة إيني (المشغّل)، و30 في المئة لـ"قطر للبترول"، و25 في المئة للمكتب الوطني للهيدروكاربورات والمعادن المغربي.

 

وقال وزير الدولة لشؤون الطاقة، العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لقطر للبترول، سعد الكعبي، "تمثل هذه الاتفاقية معلما رئيسيا هاما على خارطة طريق شراكتنا مع شركة إيني، كما أنها تعزز من علاقتنا المتميزة والأخوية مع المملكة المغربية."

 

وأضاف: "كلنا أمل بتحقيق نتائج إيجابية في جهود الاستكشاف، ونتطلع إلى العمل مع شركة إيني والمكتب الوطني للهيدروكاربورات والمعادن في هذا الامتياز".

 

وأكد الكعبي أن هذه الاتفاقية تأتي منسجمة مع استراتيجية "قطر للبترول" في الدخول في أنشطة الاستكشاف في أحواض جديدة تتمتع بإمكانات عالية من الموارد الهيدروكربونية، في الوقت الذي تعزز فيه من رقعة تواجدها في قطر وحول العالم.

تعليقات الزوار ()