•   تابعونا على :

تحريك الميليشيات المسلحة في المنطقة العازلة يفضح مخطط البوليساريو

دلتا العطاونة2019/01/09 12:07
تحريك الميليشيات المسلحة في المنطقة العازلة يفضح مخطط البوليساريو

لم تكف الجبهة الانفصالية "البوليساريو"، عن استفزازاتها للمغرب، في محاولة يائسة منها لجرّ المغرب لساحة الحرب، في الوقت الذي تعتبر فيه العاصمة الرباط، أن تحركات البوليساريو تضعها في مواجهة مع الأمم المتحدة.

 

وعلى الرغم من التحذيرات التي وجهها مجلس الأمن للانفصاليين، إلا أنهم يصرّون على "خلق الحدث" و"إثارة الانتباه"، في كل مناسبة والتي تزامنت هذه المرة مع تنظيم "رالي أفريكا إيكو" الذي يعبر المنطقة العازلة نحو شمال موريتانيا، حيث هددت ميليشيات البوليساريو باختراق هذه منطقة التي تخضع لاتفاق ترعاه الأمم المتحدة يقضي بوقف شامل إطلاق النار.

 

محمد شقير المحلل السياسي، قال في تصريح لـ"الأيام24"، أن استفزازات البوليساريو لن تتوقف، مبرزا أن ميليشياتها تحاول من خلال تحركاتها هاته، أن تضمن ورقة سياسية للتفاوض بها من أجل الضغط على جميع الأطراف، في المفاوضات المقبلة التي ترعاها الأمم المتحدة.

 

وأوضح شقير، أن الانفصاليين، يحاولون لفت الانتباه بأي وسيلة، والتأثير بأي شكل على الوضع داخل المنطقة العازلة، وهذا ما يفسر الاستفزازات المتواصلة لبلدنا، ولكن يؤكد المتحدث، يظهر بأن الطرف المغربي يحاول أن يرد المسؤولية للمنتظم الدولي ويعتبر أن من مهامه هو أن يقوم بإعادة الأمور إلى نصابها.

 

وأضاف المحلل السياسي،في حديثه للموقع، أنه على المغرب أن يتعود على مثل هذه التحركات المستفزة للانفصاليين، مبرزا أن الرد المناسب عليها هو ضبط النفس وعدم الانجرار وراءها.

تعليقات الزوار ()