•   تابعونا على :

الصراع على استضافة كأس أمم إفريقيا 2019 يشتد بين مصر وجنوب إفريقيا

الأيام الرياضية2018/12/17 14:00
الصراع على استضافة كأس أمم إفريقيا 2019 يشتد بين مصر وجنوب إفريقيا

تتواصل التكهنات بعد سحب الاتحاد الإفريقي لكرة القدم (كاف) تنظيم كأس أمم إفريقيا 2019 من الكاميرون ليفتح الباب أمام أي دولة أخرى راغبة في التقدم بطلب لتنظيم البطولة.

 

ووضع الاتحاد الإفريقي مجموعة من المعايير للدولة المتقدمة بطلب التنظيم وهي، توفر عدد 6 ملاعب لاستضافة المباريات، على أن يتم توفير ملعبين مع كل ملعب رئيسي للتدريبات، وأن يكون هناك ملعبان لا تقل سعتهما عن 15 ألف متفرج، بالإضافة إلى ملعبين بسعة لا تقل عن 20 ألف متفرج، وملعبين لا تقل سعتهما عن 40 ألف متفرج.

 

 

وتلتقي  جنوب إفريقيا ومصر اللتين تتنافسان على استضافة بطولة الأمم الأفريقية المقررة إقامتها في يونيو المقبل بنقاط القوة والضعف أيضاً بحسب ما ذكرت ابوابة المصرية للرياضة.

 

وفي مقارنات الملفين فإنه من حيث البنى التحتية، لن تواجه أي من الدولتين مشكلة في استضافة البطولة القارية على أرضها، فبإمكان جنوب إفريقيا أن تعتمد على الملاعب العشرة التي استضافت فيها مونديال 2010 حين أصبحت أول بلد إفريقي ينظم النهائيات العالمية على أرضه، إن كان من بولوكواني في شمال شرق البلاد إلى كايب تاون في جنوب غرب أمة نيلسون مانديلا، علماً بأن النهائيات القارية بحاجة إلى 6 ملاعب فقط. وبعيداً عن الملاعب، فإن البنى التحتية الموجودة في جنوب إفريقيا تعتبر ممتازة.

 

أما بالنسبة لمصر، فإن البنى التحتية تشكل أيضاً أهم نقاط قوتها، فهي تمتلك الملاعب والطرق والفنادق والمطارات اللازمة لاستقبال المنتخبات الإفريقية والمباريات.

 

وأعلن رئيس الاتحاد المصري هاني أبوريدة أن الملاعب التي ستستضيف مباريات البطولة تم تحديدها في ثمانية هي ملعب القاهرة الدولي، وملعب السلام، وملعب الدفاع الجوي في شرق القاهرة، وملاعب الجيش في برج العرب، والاسماعيلية والسويس والإسكندرية.

 

كما تم تحديد ملاعب التدريب وهي جهاز الرياضة العسكري والملاعب الفرعية في ملعب القاهرة وملعب المقاولون العرب وملعب بيتروسبورت في العاصمة.

 

ويوجد مطاران دوليان في القاهرة وفي برج العرب بالاسكندرية يمكن استقبال المنتخبات الإفريقية فيهما.

تعليقات الزوار ()