•   تابعونا على :

المعرض الدولي للمناولة والتموين والشراكة (سيستيب) يعود من جديد

سلمى مهدي2018/04/12 10:15
المعرض الدولي للمناولة والتموين والشراكة (سيستيب) يعود من جديد

تنظم فدرالية الصناعات المعدنية والميكانيكية والكهربائية والكترونية الدورة الحادية عشرة للمعرض الدولي للمناولة والتموين والشراكة (سيستيب) تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس وتحت إشراف وزارة الصناعة والاستثمار والتجارة والاقتصاد الرقمي، ووزارة التجهيز والنقل واللوجستيك والماء، في الفترة من 12 إلى 15 أبريل 2018 بالمعرض الدولي بالدار البيضاء تحت شعار "الصناعة كرافعة للتنمية في إفريقيا".

 

ويمتد هذا المعرض على مساحة 5000 متر مربع حيث سيعرض ما يقرب من 250 عارضا خبراتهم ومهاراتهم، ويطمح المنظمون إلى استقطاب 30 ألف زائر مهني .


وفي هذا الاطار قال عبد الحميد الصويري، رئيس فدرالية الصناعات المعدنية والميكانيكية والكهربائية والكترونية  إن هذا الحدث المهم ينتظره الفاعلون الصناعيون بالمغرب بفارغ الصبر، مبرزا أهذاف المعرض في الترويج لقطاع الصناعات المعدنية والميكانيكية والكهربائية والالكترونية لتعزيز مكانته في المشهد الصناعي المغربي والافريقي، و مناسبة للعارضين من أجل ربط علاقات العمل وعقد شراكات جديدة وقوية لدعم تواجدهم في الأسواق الخارجية.

 

و تأتي هذه الدورة الجديدة استمرارا لسياسة إعادة تنشيط القطاع و فرصة لتقييم عقود الأداء الموقعة خلال سنة 2016 مع الدولة والتي أسفرت عن منظومات صناعية: "صناعة الصهاريج والحاويات المعدنية"، "سلاسل تثمين المعادن"، "المهن الجديدية، "صناعة السفن".


و أضاف ذات المتحدث أن هذا اللقاء العلمي يسلط الضوء على مناقشة مواضيع مهمة. حيث سيتم تخصيص فترتين زمنيتين من نصف يوم لمناقشات قضايا تهم "تآكل المعادن" و "تقنية التلحيم 0.4 "من تنشيط خبراء معريفون والذين سيشاركون ويقتسمون خبراتهم ومعارفهم مع الجمهور.


ويهدف هذا اللقاء الصناعي نصف السنوي، أيضا إلى تسليط الضوء على الابتكارات التكنولوجية ومستجدات العارضين كما يتطلع إلى إطلاع الزوارعلى أحدث الاستخامات التكنولوجية، ومنح الفرصة للمشاركين للوصول إلى شبكة موردي حلول معالجة وتحويل المعادن والبلاستيك والتكنولوجيا الدقيقة والخدمات الصناعية.


ومن أجل تطوير أعمالهم، يتضمن البرنامج عقد لقاءات لتمكين المستثمرين من مقابلة شركائهم المستقبليين وعقد الشراكات أيضا وسيرافق فدرالية الصناعات المعدنية والميكانيكية والكهربائية والالكترونية، خلال هذه الدورة ال 11 من "سيستيب" عدة شركاء مهمين: الوكالة المغربية للتنمية والاستثمارات والتصدير ، اتحاد العام لمقاولات المغرب ، الجمعية المغربية لصناعة وتسويق السيارات الغرفة الفرنسية للتجارة والصناعة بالمغرب، المراكز الجهوية للاستثمار، تجمع الصناعات المغربية للطيران والفضاء ، الوكالة الوطنية للنهوض بالمقاولات الصغرى والمتوسطة .. و المنظم المنتدب لهذا الحدث.

تعليقات الزوار ()