ساركوزي: ما حققه المغرب في السنوات الأخيرة يدعو إلى الافتخار (فيديو)

 قال الرئيس الفرنسي السابق نيكولا ساركوزي إن  ما حققه المغرب من اصلاحات في السنوات الأخيرة  يدعو إلى الافتخار  مؤكدا انه هو “الدولة الوحيدة في المنطقة التي يمكن أن تفخر بما حققت، ويمكن لها أن تتباهى بأنها حافظت على الاستقرار والتقدم والانفتاح” خلال 15 سنة ماضية ، وسط “الفوضى والاضطرابات” التي تعرف المنطقة العربية.

 

واعتبر ساكوزي في كلمة ببمنتدى كرانس مونتانا بالداخلة، الذي اختتمت أشغاله، أمس، وتميز بحضور رسمي ودولي واسع، إن “ما يحدث في المغرب يعد شيئا استثنائيا”، مؤكدا ألا أحد غير المغرب، “استطاع فعلا القيام بإصلاح دستوري، وتحقيق التقدم والاستقرار والانفتاح، وإدماج كل قواه السياسية بمختلف توجهاتها”، ليخلص إلى أن “المغرب اليوم، يعد دولة قوية ومستقرة."

 

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق