•   تابعونا على :

مشادات ومشاحنات ببن دفاع الدولة ودفاع معتقلي حراك الريف يربك المحاكمة

سلمى مهدي2018/02/23 13:54
 مشادات ومشاحنات ببن دفاع الدولة ودفاع معتقلي حراك الريف يربك المحاكمة
صورة تعبيرية

تواصل محكمة الاستئناف بالدارالبيضاء، اليوم الجمعة، جلسة الإستماع إلى "أحمد حكيمي" المعتقل على خلفية أحداث الحسيمة.

 

وكان المستشار علي طرشي، رئيس الهيئة القضائية قد رفع أمس الخميس، الجلسة في ساعة متأخرة من الليل ، بعما تعذرإستنطاق المعتقل بسبب المشادات الكلامية الحادة التي دارت بين الأستاذ  "كروط" دفاع المطالب بالحق المدني، وخديجة الروكاني عضو هيئة دفاع المعتقلين.

 

و اعترضت الروكاني على طبيعة بعض الأسئلة التي وجهها المطالب بالحق المدني للمعتقل "أحمد الحكيمي"، حيث اعتبرتها إستفزازية وخارجة عن سياق الإتهامات المنسوبة للمتهم، قائلة "إن المحامي كروط لم يكن حاضرا في الجلسة السابقة وأنه "جا اليوم غير باش يتخاصم"،  بعد أن انتفضت المحامية سعاد براهمة على المحامي كروط "أسلوبك الاستخباراتي في طرح الأسئلة غير مقبول".

 

ليجيبها قائلا "الاستخبارات بزاف عليك" وهي "جهاز منظم وكيحمينا ويحميك..سأقولها وأكررها"، مطالبا المحكمة بتسجيل ما قالته المحامية  معتبرا ذلك "إهانة له كدفاع ولحصانته وللجهة التي ينوب عنها" الشيء الذي أثار حفيظة هيئة الدفاع لتنتفض هي الأخرى خاصة المحامي عبد العزيز النويضي الذي اعتبر أسلوب كروط في الرد "مستفزا".

 

وتدخل الوكيل العام و النقيب عبد الرحيم الجامعي لتهدئة الوضع و الحد من أجواء التوثر لكن دون جدوى، حيث أصر دفاع الدولة المغربية على موقفه، رافضا اعتراض النيابة العامة لوجود السند القانوني في التماسه، معتبرا أن "إهانة" محامو دفاع المتهمين "مقصودة" وأنهم "يتعمدون" مقاطعته خلال طرحه الأسئلة على المتهمين، بل ويجيبون مكان المتهم.

 

و أمام هذا التوثر الحاد والمشاحنات بين كل الأطراف، أجل علي الطرشي الجلسة إلى اليوم الجمعة على الساعة الثالثة بعد الزوال حيث تدخل قائلا "عندما يذكر النبل.. تذكر المحاماة فأين أنتم من هذا، ونقيبكم قال كفى من تبادل الملاسنات".

تعليقات الزوار ()