آباء وأولياء التلاميذ يهاجمون الحكومة بسبب “مجانية التعليم”

صورة تعبيرية

هاجمت الفيدرالية الوطنية المغربية لجمعيات آباء وأمهات وأولياء التلاميذ بالمغرب، الحكومة بعد طرح مشروع القانون الاطار المتعلق بمنظومة التربية والتكوين والذي يتضمن مسودة قانون فرض رسوم التسجيل على الأسر المغربية، مقابل تمدرس أبناءها.

 
ووصفت الفيدرالية، من خلال بلاغ توصلت "الأيام 24" بنسخة منه، قرار الحكومة بـ"القرار الانفرادي واللاشعبي الذي يضرب في العمق مجانية التعليم كحق دستوري". 

 
وحذرت الفيدرالية من أن هذه الخطوة، بالإضافة إلى الزيادات التي شهدها المغرب في أبرز المواد الغذائية الأساسية، سوف تزيد الأوضاع الاجتماعية ببلادنا إلى مزيد من الاحتقان والتأزم.

 
"هذا المشروع يمثل ضرب لكل المواثيق الدولية التي صادق عليها المغرب، وضرب للقدرة الشرائية لطبقات عريضة من الشعب المغربي التي تعاني الفقر والتهميش"، تضيف الفدرالية في البلاغ ذاته.

 
كما أشارت الفدرالية إلى أن "إلغاء مجانية التعليم التي تعتبر خطا أحمر، لكون هذا القرار الجائر يستهدف بالأساس الطبقات المعوز والمتوسطة من الأسر، إذ أن الطبقات الميسورة سحبت أبناءها من المدرسة العمومية وألحقتهم بالمؤسسات الخصوصية والبعثات الأجنبية".

 
وتحضر الفيدرالية لوقفات احتجاجية تشارك فيها أسر التلاميذ، ومسيرة وطنية لمطالبة الحكومة بالتراجع عن القانون.

 

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق