•   تابعونا على :

تصريحات الحشيش ضد المغرب تطيح بمساهل قبل زيارة ماكرون للجزائر !

ياسر فوزي2017/11/28 16:29
تصريحات الحشيش ضد المغرب تطيح بمساهل قبل زيارة ماكرون للجزائر !
مساهل

يبدو أن تداعيات تصريحات وزير الخارجية الجزائري عبد القادر مساهل لم تنته بعد حيث كشف  موقع "الجزائر1 " نقلا عن ديبلوماسي جزائري قوله إنه " من المرتقب أن تتم إقالة عبد القادر مساهل من على رأس وزارة الشؤون الخارجية بعد زيارة الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون المقررة إلى الجزائر يوم 6 دجنبر المقبل أو أواخر شهر دجنبر كأقصى أجل "

 

وقال الديبلوماسي الجزائري في تصريح للمصدر ذاته " إن ديبلوماسي جزائري رفيع المستوى قال بخصوص تصريحات مساهل اتجاه المغرب أن “مساهل أخطأ و لكن ما قاله حقيقة لا غبار عليها و إنما ما كان هذا الكلام الخطير أن يتفوه به مسؤول برتبة مساهل، لأن العلاقات بين الجزائر و المغرب و مهما بلغت من مستوى عالي من التوتر و الاحتقان لا بد و أن تكون بعيدة عن هذه التصريحات الخطيرة خاصة من الجانب الجزائري المعروف عنه إلتزامه بالإتزان و ضبط النفس و التعقل .. "

 

وتحاشى الرئيس بوتفليقة تعيين عبد القادر مساهل في مهمة تمثيل الجزائر في مراسم تنصيب الرئيس المعاد انتخابه لكينيا “أوهورو كينياتا” حسبما أفاد به  بيان لرئاسة الجمهورية، بحسب نفس المصدر.

 

وأشارموقع " الجزائر 1" إلى أن " بوتفليقة انتدب لهذه المهمة رئيس المجلس الشعبي الوطني السعيد بوحجة، حيث كشف بيان الرئاسة أن "فخامة رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة عين سعيد بوحجة رئيس المجلس الشعبي الوطني لتمثيله في مراسم تنصيب الرئيس المعاد انتخابه لجمهورية كينيا أوهورو كينياتا التي ستجري في الـ 28 نونبر بنايروبي ".

 

ويأتي القرار " بعد الزوبعة الكبيرة التي تسببت فيها التصريحات غير الديبلوماسية و غير اللبقة و اللا مسؤولة التي أدلى بها وزير الخارجية الجزائري عبد القادر مساهل تجاه المغرب و إتهامه صراحة بتبييض أموال تجارة الحشيش عبر الاستثمار في أفريقيا ".

تعليقات الزوار ()