•   تابعونا على :

أنباء عن نقل مساهل إلى المستشفى

الأيام 242017/10/31 22:32
أنباء عن نقل مساهل إلى المستشفى

أثار الغياب المفاجئ، لوزير الخارجية الجزائري، عبد القادر مساهل، عن الساحة السياسية في بلاده، علامات استفهام متعددة بين مراقبين، حيث رجحت مصادر محلية نقله إلى المستشفى جراء إصابته بوعكة صحية، مباشرة بعد تصريحاته الأخيرة اتجاه المغرب، ومشاركته في ملتقى دولي حول الإرهاب، بالعاصمة الجزائرية.


واستنادا لذات المصادر، التي لم تكشف عن مزيد من التفاصيل فإن النشاطات الدبلوماسية الأخيرة التي قام بها الوزير الجزائري، أصابته بوعكة صحية مفاجئة، وهو ما يبرر، حسب قولها، غيابه الأخير.


وكان وزير الخارجية الجزائري، عبد القادر مساهل، قد شن هجوما حادا على المغرب، منتقدا تنويه رجال أعمال جزائريين بالسياسة الاستثمارية للمغرب في إفريقيا والنجاحات التي حققتها.


وقال مساهل: "ما يفعله المغرب في الحقيقة في إفريقيا هو إعادة تدوير وتبييض أموال الحشيش عبر البنوك المغربية هناك".


وأضاف: "إن شركة الخطوط الملكية المغربية لا تنقل المسافرين فقط إلى الدول الإفريقية"، وأن العديد من رجال الأعمال الأفارقة يعترفون بذلك.


وقد أثارت تصريحات مساهل ردود فعل غاضبة في الرباط، من طرف وزارة الخارجية وأيضا من طرف البنوك المغربية والخطوط الملكية المغربية.

تعليقات الزوار ()