•   تابعونا على :

هل يحرم "مساخيط الملك'' من مقاعدهم البرلمانية وتقاعدهم الوزاري ؟

ابراهيم لفضيلي2017/10/26 16:12
هل يحرم "مساخيط الملك'' من مقاعدهم البرلمانية وتقاعدهم الوزاري ؟
صورة تعبيرية

طالب نشطاء مغاربة على مواقع التواصل الاجتماعي، الوزراء المقالين الذي وردت أسماؤهم في بلاغ الديوان الملكي، والوزراء السابقين أيضا الذي أبلغوا بعدم رضى الملك عنهم، بترك مناصبهم الأخرى في مؤسسات الدولة.

 

ودعا النشطاء وزير السياحة السابق لحسن حداد، إلى خلع عباءة البرلماني حيث يمثل حزب الاستقلال حاليا، وهو الذي أثار جدلا كبيرا حيث يعتقد متابعون أنه وراء تدوينات مثيرة لحساب فيسبوكي وهمي.

 

ومن بين الأسماء التي تم تداولها كثيرا، نجد نبيل بنعبد الله المغضوب عليه مرتين من القصر، الأولى بعد حوار أجراه مع أسبوعية "الأيام" سنة 2016، والثانية بسبب مشروع "الحسيمة منارة المتوسط"، إلى جانب تنحية من سفارة المغرب في إيطاليا.

 

وكذلك لحسن بلمختار وزير التربية الوطنية السابق، مطالب بالاستقالة من منصبه كرئيس للمرصد المغربي للتنمية البشرية، كما يفعل نظراؤه في الدول الديمقراطية، الذين يقدمون استقالتهم إذا ارتبط اسمهم بفضيحة ما أو قضية مشبوهة.

 

ووزير الشباب والرياضة السابق لحسن السكوري الذي تم تعيينه بعد إعفاء رفيقه في حزب الحركة الشعبية محمد أوزين الذي ارتبط اسمه بما يعرف بـ"فضيحة الكراطة"، لا زال يمثل دائرة صفرو في مجلس النواب، وهو الآخر مطالب بالخروج من مجلس ممثلي الشعب.

 

ولم يتضح بعد إن كان حرمان الذين أبلغهم الملك بعدم رضاه من تقلد أي مسؤولية في أجهزة الدولة مستقبلا، سيطبق على الوزراء المعفيين؟، وما إذا كانوا سيحتفظ "مساخيط الملك" بمقاعدهم البرلمانية أم لا ؟ وهل سيستفيد هؤلاء الوزراء من التقاعد ؟ 

تعليقات الزوار ()