•   تابعونا على :

حكومة العثماني ترد مجددا على تصريحات مساهل تجاه المغرب

دلتا العطاونة2017/10/26 16:04
حكومة العثماني ترد مجددا على تصريحات مساهل تجاه المغرب
الأرشيف

قال مصطفى الخلفي الناطق الرسمي باسم الحكومة، والوزير المكلف بالعلاقات مع البرلمان، بأن موقف المغرب من تصريحات عبد القادر وزير خارجية الجزائر، كان "حازما وحاسما" ، مبرزا بأن بلاغ وزارة الشؤون الخارجية المغربية، وضع تلك التصريحات اللامسؤولة والصبيانية في إطارها الصحيح لأنها في العمق تضم ادعاءات كاذبة. 


وأوضح الخلفي، خلال ندوة صحافية أعقبت الاجتماع الأسبوعي للمجلس الحكومي، اليوم الخميس بالرباط،  بأن تصريحات مساهل مدانة بكل الأشكال،وهي ذات طابع صبياني، مضيفا بأنه، "جرى التأكيد على موقف المغرب الذي كان حازما وحاسما بهذا الشأن". 


وأضاف الخلفي، بأن هذه التصريحات تسيء فقط لمن صدرت عنه، ولن تؤثر على صورة المغرب ومؤسساته ،مؤكدا في ذات الوقت، أنه ترك لكل قطاع القيام بالخطوات اللازمة من أجل الرد على الإساءة وضمان الكرامة للمؤسسات التي طالتها الإساءة من الجزائر  والتي شملت الأبناك والخطوط الملكية الجوية المغربية. 


وأكد الخلفي، في ذات السياق، بأن "مايهمنا هو أن الموقف الوطني موحدا ورافضا لكل ما من شأنه الإساءة لبلدنا ومؤسساتنا" مؤكدا بأن هذا "يعد من دعائم السياسة الخارجية لبلادنا".
وكان وزير الخارجية الجزائري، عبد القادر مساهل، قد شن هجوما حادا على المغرب، منتقدا تنويه رجال أعمال جزائريين بالسياسة الاستثمارية للمغرب في إفريقيا والنجاحات التي حققتها.


وقال مساهل: "ما يفعله المغرب في الحقيقة في إفريقيا هو إعادة تدوير وتبييض أموال الحشيش عبر البنوك المغربية هناك".


وأضاف: "إن شركة الخطوط الملكية المغربية لا تنقل المسافرين فقط إلى الدول الإفريقية"، وأن العديد من رجال الأعمال الأفارقة يعترفون بذلك.


وقد أثارت تصريحات مساهل ردود فعل غاضبة في الرباط، من طرف وزارة الخارجية وأيضا من طرف البنوك المغربية والخطوط الملكية المغربية.

تعليقات الزوار ()