غرفة التجارة بالرباط تحتج على منح التراخيص للمعارض التجارية

عبرت غرفة التجارة والصناعة والخدمات للرباط عن سخطها لإقامة العديد من المعارض التجارية داخل النفوذ الترابي لمدينة الرباط، مشيرة أن ذلك يمثل خرقا سافرا لدورية وزير الداخلية الموجهة للولاة والعمال، والقاضية بمنع الترخيص بإقامة المعارض والأيام التجارية بالجماعات.

 

وأكدت الغرفة في بيان لها، توصل “الأيام 24” إلى نسخة منه، أن الترخيص للمعارض التجارية له انعكاسات على السلامة الصحية للمواطنين، التي لا تحترم في الغالب شروط الجودة ولا تخضع للمراقبة اللازمة قبل تقديمها للمستهلك، مضيفة أن “تنظيم المعارض والأيام التجارية يتطلب توفير الشروط الأمنية والوقائية الضرورية مع ما يسببه ذلك من ضغط على القوات العمومية”.

 

وأضافت الغرفة أن هذه الأيام التجارية تشكل منافسة غير شريفة للتجار المنظمين مما يؤثر سلبا على مداخيلهم، وبالتالي على المداخيل الضريبية للدولة والجماعات، دون أن تكون هناك استفادة حقيقية ملموسة لميزانية الجماعة التي غالبا ما تتولى أداء فاتورة الماء والكهرباء التي استهلكت خلال أيام المعرض التجاري”.

 

وسبق لوزير الداخلية محمد حصاد قد أصدر مطلع السنة الجارية دورية وجهها للعمال والولاة، تقضي بمنع الترخيص بإقامة المعارض والأيام التجارية بالجماعات، باستثناء معارض الصناعة التقليدية المرخص لها، وكذا معارض الجمعيات المختصة في المنتجات المحلية”.

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق