•   تابعونا على :

التحقيق مع أعضاء شبكة خطيرة تتاجر في الرضًع

الأيام 24 + وم ع2017/09/30 09:00
التحقيق مع أعضاء شبكة خطيرة تتاجر في الرضًع
صورة تعبيرية

في ما يلي أبرز عناوين الصحف الصادرة اليوم السبت..

* المساء:

 

- التحقيق مع أعضاء شبكة الاتجار بالرضع يكشف معطيات خطيرة.. فقد أفادت مصادر عليمة بأن التحقيقات التي باشرتها المصالح الأمنية بخصوص شبكة الاتجار في الرضع بمراكش كشفت عن وثائق مزورة صادرة عن مصحة خاصة، تفيد بأن الرضيع الذي سرق من داخل مستشفى ابن طفيل ولد داخل المصحة، وأنه ابن المرأة الثرية التي عثر على الطفل المختطف داخل "فيلتها".

 

وحسب معلومات حصلت عليها الجريدة فإن الطبيب الذي يتزعم شبكة للاتجار في الأطفال الرضع، استصدر وثيقة تفيد بأن المرأة، التي عثر على الرضيع المختطف بحوزتها قامت بوضعه داخل المصحة الخاصة، التي يرجح أنه يشتغل بها، إضافة إلى عيادته الموجودة بحي المسيرة بمراكش.

 

- قانون جديد يوسع صلاحيات بنك المغرب.. ففي خطوة جديدة لتكريس الإصلاحات المالية، حسم مشروع القانون المتعلق بالنظام الأساسي لبنك المغرب في استقلالية البنك عن الحكومة أو أي جهات أخرى، وأظهرت المذكرة التقديمية للمشروع، التي تتوفر الجريدة على نسخة منها، أن المشروع منع على بنك المغرب التماس أو قبول أي تعليمات من الحكومة أو من أي شخص آخر، مع تحديد معايير لتعيين والي بنك المغرب والمدير العام، وتوسيع حالات التنافي بالنسبة للأعضاء الستة المعينين من طرف رئيس الحكومة.

* أخبار اليوم:

- الدعم المباشر والوحيد الذي تمكنت الحكومة السابقة من تطبيقه، في إطار إصلاحها لصندوق المقاصة وسحب الدعم عن المواد الأساسية، هو الذي يشمل الأرامل الحاضنات لأيتام. هذا الصندوق الذي يصرف دعمه لقرابة أربعين ألف أرملة، يمكن المغرب من تمدرس 100 ألف يتيم، لكون متابعة التعليم شرط من شروط الاستفادة من هذا الدعم. مصدر حكومي قال للجريدة إن كل أرملة مستفيدة من هذا الدعم تحضن ما يفوق طفلين يتيمين، ليكون مجموع الأيتام المشمولين به حوالي 100 ألف. التقرير السنوي الأخير لمؤسسة وسيط المملكة، اقترح القيام بتعديل طفيف، يسمح باستفادة الجدات الحاضنات لأيتام.

 

- آلاف المغاربة ركبوا "مقبرة المتوسط" منذ بداية العام.. الأرقام الخطيرة تفيد بأن 7600 مغربي خرجوا من المملكة منذ يناير الماضي من أجل بلوغ السواحل الأوروبية. هذ القائمة تضم فقط المغاربة الذين هربوا إلى إيطاليا وإسبانيا عبر قوارب الموت في البحر الأبيض المتوسط، أي أنه لا توجد أرقام إلى حدود الساعة عن المهاجرين المغاربة الذين وصلوا إلى تركيا أو اليونان. المثير في هذا الرقم هو أن أغلب هؤلاء المغاربة اختاروا السفر أولا إلى ليبيا وبعدها إلى إيطاليا، إذ تبين أرقام الداخلية الإيطالية أن 4902 مغربي وصلوا إلى سواحلها منذ يناير الماضي.

 

* الصباح:

- كشفت دراسة حديثة أنجزتها "ترانسبارانسي المغرب" مكنتها من تحديث خارطة مخاطر الرشوة في تدبير الضرائب، أن 93 في المئة من المقاولات و87 في المئة من الأسر تقر بوجود الرشوة في القطاع العام، وبشكل خاص في إدارة الضرائب. واستنادا إلى الدراسة، التي أشرف على إعدادها إدريس الأندلسي، الخبير في المالية العمومية في إطار مشروع "التمويل من أجل التنمية، شراكة استراتيجية"، الذي أنجزته ترانسبارانسي المغرب، فإن ضعف تعميم الحقوق والواجبات في الميدان الضريبي، والسلطة التي غالبا ما تكون تقديرية في اتخاذ القرار الضريبي وكيفية تطبيقه، علاوة على تعقيد المساطر الإدارية للتدبير أو غيابها، يشجع على ظهور ممارسات الغش والرشوة وانتعاشها.

 

- أكد عبد العزيز بنزاكور، رئيس مؤسسة وسيط المملكة، تفاقم أمراض الإدارة، التي شخصها الخطاب الملكي الأخير بمناسبة عيد العرش، واستمرار تجاهلها لتدخلات مؤسسات دستورية. وأفاد تقرير المؤسسة، الذي صدر أول أمس الخميس، أن الداخلية والجماعات المحلية تستحوذ على حصة الأسد بشأن تظلمات المواطنين. ووصل عدد شكايات المواطنين بمصالحها إلى 939 شكاية خلال السنة الماضية بزيادة 7.3 في المئة مقارنة بالسنة السابقة.

* الأحداث المغربية:

 

- اعتبر حكيم بنشماش رئيس مجلس المستشارين، الخميس الماضي، أن التحديات المتعلقة بحماية المجتمع الديمقراطي تستدعي الوقاية من التطرف العنيف والإرهاب و مكافحته بوصفها تهديدات للمجتمع الديمقراطي. مناسبة حديث بنشماش عن المعيقات التي تعترض مسار الديمقراطية كان اليوم الدراسي، الذي نظمه مجلس المستشارين ومؤسسة وستمنستر للديمقراطية، الخميس الماضي، في موضوع "تحديات وآفاق الديمقراطية بالمغرب"، حيث تطرق إلى التحديات المتعلقة بأزمة الإدماج ضمن آليات الديمقراطية التمثيلية، وبأزمة إعادة التوزيع والإدماج الاجتماعي، وبأزمة الوساطة خاصة في سياق الديناميات الاحتجاجية وبحماية المجتمع الديمقراطي.

- كشف الوزير المنتدب المكلف بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني، الناطق الرسمي باسم الحكومة، مصطفى الخلفي، عددا من المعطيات بشأن مخطط الحكومة المتعلق بتدبير النقل العمومي الحضري. وأوضح الخلفي، الذي استعرض بعض النقاط الأساسية التي تضمنها عرض الوزير المنتدب لدى وزير الداخلية حول هذا الموضوع، خلال المجلس الحكومي أول أمس، أن الحكومة عبأت 100 مليون درهم بمعية الجماعات المحلية لإنجاز مخططات التنقلات الحضرية من شأنها تحسين جودة النقل العمومي الحضري.

 

* الأخبار:

- يواصل مصطفى الرميد، وزير الدولة المكلف بحقوق الإنسان، مقاطعته لاجتماعات الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية. وكشفت مصار عليمة أن الرميد أعلن تمرده التام على اجتماعات الأمانة طيلة اللقاءات الثلاثة الأخيرة مفضلا البقاء في بيته على حضور الاجتماع. وأضافت المصادر ذاتها أن الرميد لا يرغب في حضور الاجتماعات تجنبا لأي مواجهة معلنة مع عبد الإله بن كيران، الأمين العام للبيجيدي، الذي يحمل وزير عدله السابق مسؤولية ما آل إليه مصير الحزب بعد قبوله بحكومة العثماني.

 

- بادر محمد الأعرج، وزير الثقافة والاتصال، إلى إدخال تغييرات جذرية على اللجان المكلفة بدراسة طلبات قبول دعم الجمعيات الثقافية حاملة المشاريع، وذلك بعد خدش اختلالات جرى تسجيلها في وقت سابق صورة الوزارة وصدقيتها، بخصوص مدى التزامها بالقوانين التي وضعتها، وضبط تغاضيها عن شرط قانوني ذي طابع إلزامي، كان حجة لإقصاء العديد من الجمعيات الجادة والنشيطة. وبينما تعمل الوزارة على تصفية المستحقات المالية العالقة منذ ولاية الوزير السابق من موسمي 2015 و2016، تأكد أن جمعيات كانت محظوظة حصلت على الدعم على الرغم من أنها توجد في وضعية غير قانونية، ومع ذلك استفادت من ملايين السنتيمات.

 

 

 

 

تعليقات الزوار ()