سامسونج ووزارة التربية الوطنية يجددان دعمهما لرقمنة التعليم في المغرب

تعزز شركة سامسونج المغرب ووزارة التربية الوطنية والتعليم الأولى والرياضة شراكتهما التي تهدف إلى تشجيع التعليم والتعلم الرقمي، في إطار مواكبة الموسم الدراسي 2022/2023، وفقًا لما تم الاتفاق عليه بشكل مشترك خلال حفل تم تنظيمه بالرباط يوم 30 مارس 2022 لمكافأة المشاركين والفائزين بالمشاريع التي تم تطويرها في إطار الشراكة المبرمة بين الطرفين.

 

ينطلق البرنامج هذه السنة من نفس منظور النسخ السابقة، وفقا لأهداف الوزارة بشأن رقمنة التعليم، و التي تتماشى مع رؤية سامسونج. يساعد برنامج المسؤولية الاجتماعية Samsung Innovation Campus الشباب في جميع أنحاء العالم في التعرف على التقنيات الأساسية، مع تزويدهم بفرص وظيفية و توفير مهارات عملية تساعدهم على تحسين قدراتهم.

 

في هذا الصدد، قال السيد دوهي لي، رئيس سامسونج المغرب: ”في السنوات الأخيرة، عملنا بالموازاة مع وزارة التربية الوطنية والتعليم الأولى والرياضة على تزويد طلاب ومعلمي المدارس العمومية في المغرب بحلول مبتكرة. والهدف من ذلك هو تعميم استخدام التقنيات الجديدة والمهارات المبتكرة في التعلم المدرسي، لتكوين جيل جديد ذو كفاءة عالية.”

 

تصادف هذه الفترة بداية النسخة الثالثة من البرنامج، لفائدة 240 أستاذ في جهات المملكة الإثْنا عشْرة، ما يعادل 20 مدرسًا  في كل منطقة و مجموع 9600 طالبًا.

 

خلال شهر مارس، تم توقيع اتفاقية الشراكة بين الطرفين من أجل توثيق التزامهما بمواصلة هذا المشروع، وتأكيد اهتمامهما المشترك بالتعليم في المملكة، لضمان استمرار نجاح المبادرات الرامية إلى تعزيز قدرات المعلمين والطلاب على استخدام تكنولوجيات المعلومات والاتصالات الجديدة لتشجيع الابتكار.

 

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق