سقوط 18 قتيلا في تفجير انتحاري بسيارة مفخخة في شرق أفغانستان

صورة تعبيرية

أعلنت وزارة الداخلية الأفغانية أن 18 شخصا على الأقل من بينهم مدنيون قتلوا اليوم السبت في تفجير انتحاري بسيارة مفخخة في مدينة خوست.

وقال المتحدث باسم الوزارة، نجيب دانيش، في تصريح إعلامي، إن التفجير وقع في محطة حافلات، فيما ذكرت الشرطة المحلية أن الهجوم استهدف القوات الأمنية التي تعمل مع القوات الأمريكية في المنطقة.

وأضاف دانيش إن هذا الهجوم أسفر عن جرح 6 أشخاص بينهم طفلان

ولم تعلن أي جهة بعد مسؤوليتها عن هجوم خوست الذي يأتي فيما يصعد مسلحو حركة "طالبان" الأفغانية هجماتهم منذ بدء فصل الربيع

وقتل 15 جنديا أفغانيا في هجوم نفذته الحركة أمس ضد قاعدة عسكرية في ولاية قندهار جنوب البلاد، في ثالث هجوم من نوعه هذا الأسبوع بهذه الولاية.

وباشر مسلحو طالبان، في نهاية ابريل الماضي، "هجوم الربيع" السنوي، ليصعدوا بذلك القتال في وقت تحاول واشنطن التوصل إلى استراتيجية جديدة بشأن افغانستان ويدرس حلف شمال الأطلسي إرسال مزيد من الجنود لقلب المعادلة ضد المتمردين.

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق