خبير إسباني يخرج بفكرة متطرفة ويقترح غزو الجزائر للاستحواذ على الغاز

يبدو أن عالم الفيزياء والخبير الإسباني، أنطونيو توريل، لم يتخل عن أفكاره ودعواته من أجل تحقيق حاجيات إسبانيا من الغاز الطبيعي. فبعد أن دعا من خلال مدونته على مواقع التواصل الاجتماعي عام 2016 إلى غزو الجزائر من أجل الغاز، عاد مع تصاعد أزمة الغاز بسبب الحرب الروسية- الأوكرانية إلى تجديد دعوته هاته، وهذه المرة من خلال حوار له مع صحيفة “دياريو ديلون” الإسبانية، حيث قال “إن زيادة الإنفاق الدفاعي لدول أوروبا يعزز نظرية غزوها لدول شمال إفريقيا للحفاظ على مواردها”.

 

الخبير الإسباني أوضح أن هذه النظرية ليست المرة الأولى يتم اللجوء إليها، حيث سبق القيام بذلك خلال الحرب في مالي رغم أن هدفها الحقيقي كان هو النيجر.

 

وتأتي مثل هذه الدعوات في ظل الأزمة التي تعيشها العلاقات الجزائرية الإسبانية بسبب تغير موقف مدريد من الصحراء وتأييدها لخطة الحكم الذاتي التي قدمها المغرب منذ عام 2007، وهو ما تسبب في غضب كبير داخل قصر المرادية أدى إلى إلغاء اتفاقية حسن الجوار الموقعة مع إسبانيا منذ 2002، وما تلاها من تجميد لعمليات التصدير والاستيراد من وإلى إسبانيا رغم استمرار صادرات الغاز من الجزائر نحو الجارة الشمالية، لكن في ظل ازدياد الحاجة إلى الغاز بسبب حرب روسيا ضد أوكرانيا، أصبحت إسبانيا تعاني من خصاص كبير رغم توجهها إلى أمريكا الذي اصبح بمثابة المصدر الأول للغاز بنسبة تفوق 43 في المائة، خاصة بعد انخفاض الغاز الجزائري بسنة 48 في المائة والذي يمر عبر الأنبوب الذي تهدد الجزائر كل مرة بتوقيف تدفق الغاز عبره.

 

يشار إلى أن أنطونيو توريل، باحث في “المجلس الأعلى للتحقيقات العلمية ” بمعهد علوم البحار الإسباني، وهو مؤلف أعمال مثل Petrocalipsis  وكان يدرس حالة موارد الطاقة منذ عقد، وما فتئ يحذر في كل أبحاثه من نفاذ الطاقة خاصة الغاز الذي أصبح على وشك النفاذ في ظل عجز الطاقات المتجددة على سد الخصاص الذي قد يحدثه هذا الانخفاض.

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق