زيارة محامين إلى الصحراء المغربية..موريتانيا تخرج بأول تعليق رسمي!

 

جدد الناطق الرسمي باسم حكومة موريتانيا، موقف بلاده من قضية الصحراء، معلنا الإحتفاظ الرسمي بموقف الحياد الذي تتبناه منذ 43 عاما في ملف الصحراء المغربية، معتبرا أن بلاده غير معنية بالزيارة التي قام بها محامون موريتانيون، الأسبوع الماضي لمدينة العيون، ومعبر الكركرات.

 

ودافعت هيئة المحامين الموريتانيين، عن زيارة منتسبين إليها، للأقاليم الجنوبية للمملكة، بعدما كانوا دخلوا إلى المغرب عبر بوابة الكركرات، رافضة انتقادات وجهت إليها من طرف حزب سياسي موريتاني معروف بدعمه للجبهة البوليسارية.

 

وقال الناطق باسم الحكومة الموريتانية، محمد ماء العينين ولد أييه، في مؤتمر صحفي، في “رده على سؤال حول زيارة بعثة المحامين الموريتانيين للمغرب،”أن موقف موريتانيا من الصحراء من أكثر المواقف ثباتا في سياسية البلد الخارجية (الحياد الإيجابي، بناء على مصالح البلد)”

 

وأضاف المسؤول الموريتاني، أن “البعثة المذكورة تابعة لهيئة مستقلة (سلك المحامين الموريتانيين) وليست بعثة حكومية وتصرفها لا يعبر عن موقف الحكومة ولا يلزمها.

 

وكان حزب اتحاد قوى التقدم، الموريتاني المعروف باستقباله لقيادات جبهة البوليساريو، أدان زيارة عمل أداها وفد من هيئة المحامين الموريتانيين بالتعاون مع نظيره المغربي، وشملت مناطق الصحراء المغربية.

 

ووصف الحزب الزيارة بأنها خطأ، مشيرا إلى أن على هيئة المحامين “أن تحذر من التدخل في قضايا دولية معقدة كهذه”.

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق