بعد لافروف.. المدير العام لأركان حلف الناتو يزور الجزائر

استقبل رئيس أركان الجيش الجزائري، السعيد شنقريحة، اليوم الأربعاء، هانس وارنر وييرمان، المدير العام للأركان العسكرية الدولية لمنظمة حلف شمال الأطلسي.

 

ووفق تقارير إعلامية جزائرية، فالزيارة تهم بحث التحديات الأمنية وصياغة رؤية مشتركة ترمي إلى “حماية المنطقة من مخاطر حالة اللاستقرار” حسب تصريح شنقريحة.

 

وأضاف المسؤول العسكري الجزائري، “تعد زيارتكم هذه دليلا على الاهتمام، الذي تحظى به منطقتنا من قبل منظمة حلف شمال الأطلسي، وتبرهن بذلك على الأهمية التي توليها منظمتكم للجهود التي تُبذل على المستوى الإقليمي في مجال أمن واستقرار بلدان الضفة الجنوبية للبحر المتوسط. معتبرا أنه من الواضح أن التفهم المتبادل لقضايا الساعة سيسمح للطرفين بحصر أفضل، للتحديات الأمنية التي تواجهها بلدان منطقتنا، وسيؤدي حتما، إلى صياغة رؤية مشتركة، من شأنها أن تحمي أكثر منطقتنا من مخاطر الانشقاق وحالة اللااستقرار.

 

وبحسب ذات المصادر، فإن المدير العام للأركان العسكرية الدولية، لن يكون بمقدوره لقاء الرئيس عبد المجيد تبون، دونما ذكر للأسباب.

 

يأتي هذا، في سياق زيارة خاطفة وغير معلنة أجراها وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف الثلاثاء، الى الجزائر والتقى خلالها نظيره رمطان لعمامرة والرئيس عبد المجيد تبون.

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق