اختراق “بيغاسوس” الاسرائيلي لهاتف سانشيز يطيح بمديرة المخابرات الإسبانية

أعلنت وزيرة الدفاع الإسبانية مارغاريتا روبلس أن الحكومة أقالت مديرة جهاز الاستخبارات على خلفية فضيحة التنصت على هواتف رئيس الوزراء بيدرو سانشيز ومسؤولين استقلاليين كاتالونيين.

 

وبعد تحليل هواتف جميع الوزراء، كشفت الحكومة أنه تم التجسس أيضا على هاتف وزير الداخلية العام الماضي من خلال برمجية بيغاسوس الإسرائيلية، تماما كما حصل لهواتف سانشيز وروبلس.

 

ومطلع شهر ماي الجاري كانت الحكومة الإسبانية، قد أعلنت أن هواتف رئيس الوزراء الإسباني بيدرو سانشيز، ووزيرة الدفاع مارغريتا روبلس، تعرضت لتنصت “خارجي”، عبر برنامج التجسس الإسرائيلي “بيغاسوس”.

 

ووصفت الحكومة في بيان، التنصت على الهواتف المحمولة لرئيس الوزراء الإسباني ووزيرة الدفاع، باستخدام برنامج التجسس بيغاسوس، بأنه “تدخل غير شرعي”.

 

وبحسب وكالة “فرانس برس” أكد فيليكس بولانوس، وزير شؤون الرئاسة الإسبانية، النبأ، قائلا: “هذا ليس افتراضا، إنها وقائع خطرة للغاية سجلت في العام 2021″، مضيفا: “نريد أن تتحقق العدالة”.

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق