نجاح كبير للإنتاجات التلفزية لإنوي خلال شهر رمضان

 

نجاح كبير لإنتاجات إنوي خلال شهر رمضان! سجلت هذه الإنتاجات أكثر من 160 مليون مشاهدة من خلال البث التلفزي أو على المنصات الرقمية. هذا الرقم القياسي الغير مسبوق يعزز هذه الإنتاجات الأصلية كأكثر المحتويات مشاهدة خلال شهر رمضان بالمغرب!

 

 

بعد Switchers، #Code، Sa3a، Rezo وVIP، طرح إنوي خلال رمضان المنصرم سلسلة فنية جديدة تحمل إسم «لطفي النحيلة». وسجلت هذه السلسلة الكوميدية الاجتماعية، والتي تعتبر سادس سلسلة ينتجها إنوي منذ سنة 2012، نسبة مشاهدة تفوق 70 مليون مشاهدة خلال البث التلفزي أو على المنصات الرقمية.

 

 

وللسنة الثالثة على التوالي، طرح إنوي سلسلة “لحظة دير إيديك” والتي خصصت هذه السنة لمبادرة “الأقسام المتصلة”. حيث كان الهدف منها هو متابعة مشاركة الجمعيات والمتطوعين في هذه المبادرة التي تهدف إلى الشمول الرقمي للمدارس بالعالم القروي. وشهدت حلقات “لحظة دير إيديك”، والتي بُثَّت طيلة شهر رمضان، متابعة أكثر من 7,5 مليون شخص كل مساء، أي أكثر من 90 مليون مشاهدة في الإجمال، خلال البث التلفزي أو على المنصات الرقمية.

 

 

ابتدأ هذا النجاح سنة 2012، حيث كان إنوي أول فاعل إتصالاتي ينتج محتوى سمعي ـ بصري حصري عبر المنصات الرقمية. وتمكنت هذه الإنتاجات عبر السنوات الأخيرة من كسب إعجاب الشباب المغاربة المتعطشين لإنتاجات مغربية %100 بديلة وعصرية وذات جودة عالية.

 

 

ومنذ ذلك الحين، أصبحت إنتاجات إنوي الرمضانية عُرْفاً وموعداً يتجدد كل سنة بالنسبة للمشاهدين ورواد الأنترنت. وأمام هذا الإقبال الكبير تم إذاعة هذه الإنتاجات في نفس الوقت على القناة الثانية 2M.

 

 

وتندرج هذه الإنتاجات الأصلية في إطار رؤية الفاعل الإتصالاتي الرقمي لمواكبة المبدعين والمنتجين المغاربة لإنتاج محتوى بديل وملائم لمتطلبات المشاهدين.

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق