انريكي يغري الزلزولي ويطلب منه ترك برشلونة

طارق غانم – صحفي متدرب

ما يزال الغموض سييد الموقف في ملف مستقبل اللاعب المغربي عبد الصمد الزلزولي نجم نادي برشلونة الإسباني ، خاصة بعد تواتر تقارير إعلامية مفادها حسمه لاختيار اللعب لصالح منتخب إسبانيا على حساب المغرب.

وقطع مدرب المنتخب الإسباني لويس إنريكي، نهاية الأسبوع المنصرم، الشك بالقين بخصوص ملف الزلزولي، قائلا إنه فضل اللعب لصالح “لاروخا”، مؤكدا امتلاك اللاعب طاقة ومهارات جيدة ستساعد المنتخب”.

ووفق صحيفة ناشيونال، فقد حث إنريكي اللاعب المغربي على ترك نادي برشلونة لكسب دقائق لعب أكبر، وذلك في حال رغب بالظهور الجيد وفي اقرب مناسبة مع إسبانيا، لاسيما في ظل عروض يتوفر عليها اللاعب من أندية كبيرة.

ورغم الثقة التي يحظى بها من طرف المدرب تشافي إلا أن عبد الصمد لايريد الرجوع إلى مقاعد البدلاء في المباريات القادمة لفريقه خاصة بعد مشاركته احتياطيا في لقاء الكلاسيكيو الإسباني ضد نادي ريال مدريد، وشارك حينها في الشوط الثاني من المباراة قبل أن يتم استبداله في الشوط الإضافي الثاني.

ومع عودة بيدري وأنسو فاتي، ستبدو دقائق لعب الزلزولي رفقة برشلونة أقل نسبيا عما كانت عليه. ما سيحتم عليه البحث عن فريق اخر ربما إلى إشبيلية الذي أظهر وفق ما أوردت وسائل إعلام رغبة في الإستفادة من خدمات الزلزولي.

وخلق ملف ألوان المنتخب الذي سيختاره عبد الصمد جدلا كبيرا قبيل انطلاق منافسات كأس أمم إفريقيا بالكاميرون بعدما رفض دعوة الناخب الوطني وحيد خاليلوزتش ورغبته في تأكيد مكانته رفقة النادي الكتالوني.

مقالات مرتبطة :
تعليقات الزوار
  1. مواطن مغربي

    أسبانيا تعتمد على المغرب في جميع الميادين ولا تعترف بيهم

اترك تعليق