أسماء الحلاوي إحدى المشتكيات بالصحفي بوعشرين تفارق الحياة

فارقت الحياة صباح اليوم الاثنين بمصحة في الدار البيضاء، أسماء الحلاوي إحدى أبرز المشتكيات بالصحفي توفيق بوعشرين الذي يقضي عقوبة سجنية.

 

وبحسب المعطيات المتوفرة فإن الحلاوي قبل رحيلها كانت تمر بأزمة نفسية بعد تفجر ملف الصحفي بوعشرين والمشتكيات بالاستغلال الجنسي، كما كانت تتناول الأدوية وهي في الوقت ذاته حامل.

 

يذكر أن أسماء الحلاوي سبق ونشرت تدوينة غامضة سنة 2019 تقول فيها “سامحوني الحياة لم تعد تطاق.. الوداع”،  قبل أن تتدخل النيابة العامة بعد توصلها بإشعار من المحامين ووجهت الشرطة القضائية للتحرك فعترث عليها وهي في وضع صحي حرج.

 

وكانت المحكمة الابتدائية قد أصدرت حكما بالسجن 12 عاما وغرامات مالية في حق بوعشرين بتهم الاغتصاب ومحاولة الاغتصاب والتحرش قبل أن ترفعها محكمة الاستئناف إلى 15 سنة نافذة.

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق