سفير مصر يغادر الرباط ويترك رسالة مؤثرة

غادر سفير مصر المعتمد بالرباط أشرف ابراهيم، المغرب، بعد أربع سنوات من مهمته الدبلوماسية.

 

وترك السفير المصري رسالة مؤثرة، على الصفحة الرسمية للسفارة المصرية المعتمدة بالرباط.

 

وقال السفير المصري : “بعد اربع سنوات كسفير لمصر في المملكة المغربية، اغادر اليوم بعد انتهاء مهامي. واتقدم بالشكر للمغرب ملكاً وحكومة وشعباً على كرم الضيافة وحسن الاستقبال والترحاب”.

 

وأضاف أشرف ابراهيم ” اشكر الجالية المصرية في المغرب على التعاون مع اطيب تمنياتي لكل ابناء الجالية المصرية في المغرب بالتوفيق، ولقد سعيت خلال عملي بالمغرب على بذل كل جهدي لدعم المصريين في المغرب، وتقديم المساعدة لهم بالتعاون مع السلطات المغربية” .

 

وتابع “أربع سنوات كانت حافلة بالاحداث علي كافة المستويات السياسية والاقتصادية والثقافية والاجتماعية تصب كلها في تدعيم علاقة تاريخية تربط الشعبين تعود الي قرون طويلة وروابط عائلية .”

 

وزاد السفير المصري بالقول ” اربع سنوات  شهدت تكوين صداقات لا تعد ولا تحصي مع المغاربة من كافة الاطياف، وعلاقات عميقة مع ابناء المغرب الحبيب. نغادر المغرب انا وزوجتي حاملين معنا اجمل ذكريات العمر وصداقات ستستمر حتى اخر العمر ، وحب لشعب جميل ومضياف اهل كرم . جبنا ارجاء المغرب الجميل وشعرنا بعبق التاريخ وروح الاندلس واستمتعنا بالطرب الاندلسي و الغرناطي والملحون، وزرنا شواطىء الحسيمة وطنجة والسعيدية علي سواحل المتوسط، اكادير والصويرة وسيدي افني والدار البيضاء علي سواحل الاطلنطي، واستمتعنا برمال الصحراء في مرزوكة وجلميم، وعشنا بروح العاشق عبق التاريخ في فاس العاصمة العلمية، ومآثر وليلي بمكناس ، ومراكش التي لا تمل من زيارتها وتعيش مع ابنائها في ساحة جامع الفنا. ”

 

ليختم السفير المصري رسالة الوداع بالقول :”لمسنا وشعرنا بحب هذا الشعب لمصر وشعبها وثقافتها وفنها.  ونغادر المغرب ونتمنى له ولشعبه دوام الازدهار والتقدم ونحمل له كل الحب”.

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق