بعد يوم من تنصيب حكومة أخنوش.. مئات الأساتذة المتعاقدين يعودون للاحتجاج في الرباط

تجمهر المئات من الأساتذة المتعاقدين في وقفة احتجاجية بساحة باب الاحد بالعاصمة الرباط، مرددين شعارات منددة بوزارة التعليم ومطالبة بإسقاط التعاقد وإدماجهم الفوري في سلك الوظيفة العمومية.

 

ويأتي هذا الاحتجاج بعد يوم واحد من تنصيب حكومة عزيز أخنوش الجديدة من قبل البرلمان، حيث ردد المتظاهرون شعارات مطالبة بالإدماج.

 

ورفع الأساتذة المشاركون في الوقفة الاحتجاجية شعارات مطالبة بالصمود والإصرار على حقهم في الإدماج والتشبث بإسقاط نظام التعاقد الذي اعتمدته الحكومة في الولايتين السابقتين.

 

كما أن التظاهرة الحاشدة تأتي عشية الدعوة التي وجهها وزير التربية الوطنية والتعليم الأولي شكيب بنموسى، للنقابات التعليمية الأكثر تمثيلية، من أجل عقد اجتماع يوم غد الجمعة، للتداول في التحديات والمشاكل التي يواجهها القطاع.

 

ولاحظت “الأيام 24” حضورا أمنيا كثيفا يحاصر المتظاهرين، حيث يتوقع أن يمنع الأمن الأساتذة مم تنظيم مسيرتهم الاحتجاجية المتوقع ان تنطلق من ساحة باب الأحد باتجاه مبنى البرلمان.

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق