صحيفة تتساءل..هل تتبع موريتانيا قرار الجزائر رفض استئناف الحوار السياسي في ملف الصحراء؟

قالت صحيفة موريتانية، اليوم الأربعاء، إنه ينتظر أن يصدر موقف صريح من الحكومة الموريتانية حول مسألة المشاركة فى مباحثات قضية الصحراء المغربية، التي سيطلقها قريبا ، ستافان دي ميستورا مبعوث الأمين العام للامم المتحدة الجديد إلى الصحراء.

 

واعتبرت الصحيفة “أنباء أنفو”، في تقرير لها، إنه لا يعرف هل ستأخذ حكومة موريتانيا ، موقفا يساير موقف الجزائر الذي أعلن الثلاثاء، أم أنها ستستمر في المشاركة فى المباحثات لتصبح الطرف الوحيد المحايد على الطاولة؟.

 

وأعلنت الجزائر عدم رغبتها بالمشاركة في أي موائد مستديرة حول وضع الصحراء المغربية، لأنها ليست طرفًا في النزاع المفتعل حول الصحراء، حسب قولها.

 

وجاء ذلك في رد المسؤول الجزائري، عمار بلاني، على دعوات المغرب لعقد لقاءات الطاولة المستديرة بشأن النزاع المفتعل حول قضية الصحراء المغربية، بالقول إن: “الخيار الذي يدعو إليه النظام المغربي لبحث القضية الصحراوية بمشارطة الجزائر قد عفا عليه الزمن”، حسب قوله.

 

ونقلت وكالة الأنباء الجزائرية، أن تصريحات عمار بلاني، جاءت ردًا على دعوة سفير المغرب عمر هلال خلال مؤتمر عدم الانحياز إلى مشاركة الجزائر حول مائدة مستديرة حول الصحراء المغربية، معتبرا أنه لم يعد ما يسمى بالانخراط في الموائد المستديرة مطروحًا إطلاقًا على جدول الأعمال”.

 

وأوضح بلاني، أن هذا الخيار عفى عليه الزمن الآن بالنظر إلى الاستخدام المخزي للجانب المغربي لمشاركة الجزائر في موائد مستديرة سابقة لتقديم بلدنا بشكل خاطئ على أنه طرف في نزاع “إقليمي” بينما تحدد جميع قرارات مجلس الأمن، بالاسم وصراحة طرفي النزاع، حسب قوله.

 

وكان الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش قرر، في 6 أكتوبر الجاري، تعيين الدبلوماسي السويدي، ستيفان دي مستورا، مبعوثا أمميا إلى الصحراء المغربية.

 

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق