محكمة الدار البيضاء تؤجل محاكمة الريسوني

قررت  محكمة الاستئناف في الدار البيضاء، اليوم الأربعاء، تأجيل محاكمة الصحافي سليمان الريسوني، إلى غاية 27 أكتوبر الجاري.

 

وكانت المحكمة ، قد أدانت ابتدائيا الريسوني الذي أضرب عن الطعام، لما يقارب 93 يوما، ب5 سنوات سجنا نافذا.

 

وقضت المحكمة أيضا بتعويض المشتكي بسليمان المدعو أدم بـ100 ألف درهم.

 

ووجهت غرفة الجنايات الابتدائية بمحكمة الاستئناف بالدار البيضاء للريسوني تهمة "هتك العرض والاحتجاز"، وهو ما نفاه الأخير بشكل قاطع.

 

وكان الريسوني، قد أودع السجن الاحتياطي في شهر ماي 2020 على خلفية اتهامات وجهت له تتعلق بقضية اعتداء جنسي.

 

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق