بنهيمة مرشح “الاستقلال” للاستوزار.. ورقة “الكيف” لنيل حقيبة وزارية في تشكيلة أخنوش

يُفاوض نزار بركة الأمين لحزب الاستقلال بثقل 81 مقعدا بمجلس النواب، لأجل الفوز على الأقل بأربع حقائب وزارية في تشكيلة عزيز أخنوش رئيس الحكومة المعيّن، اقترح لها بعضا من كبار الحزب في معادلة صعبة للتوفيق بين التيار التقليدي المحسوب على المؤسسين وتيار مولاي حمدي ولد الرشيد الذي يطلب المكافأة على ما قدمه في الصحراء مكتسحا بالميزان المجالس المحلية والجهوية وضامنا عددا مهما من المقاعد في الغرفة الأولى للبرلمان، ومن بين هذه الأسماء المرشحة نجد ادريس بنهيمة الذي التحق بحزب الاستقلال دون إثارة للانتباه قبل أن يظهر في الحملة الانتخابية قبل 8 شتنبر.

 

ادريس بنهيمة، الوزير السابق ورئيس مجلس إدارة الخطوط الجوية الملكية المغربية السابق، ظهر في الحملة الانتخابية مساندا لعبد اللطيف معزوز، وزير التجارة السابق في عهد عباس الفاسي، وكان من قبل قد انضم إلى رابطة الاقتصاديين الاستقلاليين وبدأ يحضر أنشطة الحزب، أبرزها مشاركته في لقاء لقاء دراسي نظمه الفريق الاستقلالي بمجلس النواب حول مشروع القانون المتعلق بالاستعمالات المشروعة لنبتة “الكيف”.

 

يبدو أن ادريس ابن محمد بنهيمة الوزير الأول السابق في الحكومة 11، من أبرز المرشحين الاستقلاليين لدخول تشكيلة عزيز أخنوش، وهو الرجل الذي كان على رأس وكالة تنمية الشمال وسبق وأن أنجز دراسة عن تقنين “الكيف” لصالح وزارة الداخلية أعاد تدويرها وقدمها لحزب الاستقلال، فقد يكون المشروع المعقد على مستوى التطبيق ورقة يراهن عليها للحصول على منصب في الحكومة الجديدة.

 

ويذكر أن ادريس بنهيمة سبق أن تقلد عام 1996 منصبا في وزاريا للنقل والملاحة التجارية والسياحة والطاقة والمعادن، كما عيّن واليا على جهة الدار البيضاء الكبرى (التقسيم القديم) سنة 2001، وترأس ما بين 2006 و2016 الخطوط الملكية المغربية.

مقالات مرتبطة :
تعليقات الزوار
  1. Nani

    Il mérite c’est un cadre très compétent

  2. LaksantiniMohammaهذا

    ربما ما لا يعرفه الكثيرون هوان بنهيمة استقلالي بالوراثة!

  3. عايق

    سبق له ان عين في عدة مناصب و لم ينجح في اي واحدة منها بل كان سبب افلاس مكتب الماء و الكهرباء
    و كان والي على الدارالبيضاء ولم يخرج يوم واحد من تفقد المدينة ،وكان وزير فاشل ايضا ،
    انه من شاكلة الفاسي الفهري تفرضه فرنسا لانهم اولاد الفرنسيين و لا علاقة لهم بالمغرب

اترك تعليق