الملك محمد السادس يوجه رسالة صريحة إلى رئيس الجزائر تبون!

 

جدد الملك محمد السادس، مساء السبت 31 يوليوز 2021، الدعوة إلى قادة النظام الجزائري من أجل الحوار وتجاوز الخلافات وفتح الحدود المغلقة بين البلدين منذ تسعينات القرن الماضي.

 

وقال الملك في خطاب العرش الذي وجهه إلى شعبه بمناسبة الذكرى 22 لجلوسه على عرش المملكة المغربية، “نتأسف للتوترات الإعلامية والدبلوماسية، التي تعرفها العلاقات بين المغرب والجزائر، والتي تسيء لصورة البلدين، وتترك انطباعا سلبيا، لا سيما في المحافل الدولية.

 

وأضاف الملك محمد السادس، “لذا، ندعو إلى تغليب منطق الحكمة، والمصالح العليا، من أجل تجاوز هذا الوضع المؤسف، الذي يضيع طاقات بلدينا، ويتنافى مع روابط المحبة والإخاء بين شعبينا. فالمغرب والجزائر أكثر من دولتين جارتين، إنهما توأمان متكاملان.

 

وأشار الملك محمد السادس، بالقول “لذا، أدعو فخامة الرئيس الجزائري ، للعمل سويا، في أقرب وقت يراه مناسبا، على تطوير العلاقات الأخوية، التي بناها شعبانا، عبر سنوات من الكفاح المشترك.

 

مقالات مرتبطة :
تعليقات الزوار
  1. متتبع

    دعوة صادقة تخميمة…اتمنى ان تلقى صدى ايجابيا لدا الإخوة في الجزائر…

اترك تعليق