كلوب هاوس: جدل حول مزاعم تسريب بيانات المستخدمي

يد تمسك بهاتف جوال يعرض تطبيق التواصل الاجتماعي "كلوب هاوس"
Getty Images
تطبيق التواصل الاجتماعي "كلوب هاوس"
مرة أخرى يثير تطبيق التواصل الاجتماعي "كلوب هاوس" جدلا على ساحات التواصل الاجتماعي ومحركات البحث. حدث ذلك بعد ادعاءات صادمة بتسريبات أرقام هواتف مستخدمي التطبيق ومعارفهم من دون أن يصدر أي تعليق رسمي من الشركة . بدأ الجدال عندما نشر الخبير التكنولوجي السويسري مارك ريف تغريدة تحتوي على صورة لصفحة تم التقاطها من الإنترنت المظلم "دارك ويب". رقم صادم ومزاد سري وكتب مارك ريف في تغريده، "قاعدة البيانات الكاملة لتطبيق كلوب هاوس معروضة للبيع على الانترنت المظلم، تحتوي القائمة على 3.8 مليار رقم هاتف. هؤلاء ليسوا فقط مستخدمي التطبيق ولكن أيضًا أشخاص في قوائم الاتصال تم النفوذ إليها، هناك احتمال كبير بأنك مدرج في القائمة حتى لو لم يكن لديك حساب على التطبيق." احتوت الصورة على رسالة يعلن فيها أحد مجهولي الهوية عن بيع لبيانات مسربة من (كلوب هاوس) لأكثر من 3.8 مليار رقم هاتف من مستخدمي التطبيق وأرقام معارفهم. يشرح مجهول الهوية أن كل رقم هاتف سيكون مصحوب برقم آخر يدل على مدى تداوله، مما قد يعبر عن مدى شهرة صاحب الرقم. كما أعلن صاحب الرسالة أنه سيقوم بتنظيم مزاد مغلق لبيع الأرقام لأعلى سعر في الرابع من سبتمبر/ أيلول 2021، وهو الموافق لمرور 23 عام على تسجيل شركة محرك البحث غوغل. استنكار وتشكك في حقيقة التسريبات من الناحية الأخرى غرد بعض خبراء ونشطاء الأمن الرقمي متشككين من حقيقة هذه التسريبات. يقول راجشكار راجهاريا، "يزعم المخترق أنه يبيع قائمة تضم 3.8 مليار رقم هاتف من بيانات كلوب هاوس. وهو ما يبدو مزيفًا تمامًا. لا يوجد سوى أرقام هواتف محمولة بدون اسم وصور. يمكن تزييف قوائم هواتف كهذه بسهولة بالغة. معلومات تحديد الهوية الشخصية غير متوفرة." بينما علق إيمري باركر، "إنها فقط أرقام ودرجات، لا جدوى لها." أين "كلوب هاوس" من كل ذلك؟ وتداول بعض الناشطون الرقميون ما وصفوه بأنه "بيان من كلوب هاوس" ينفي حدوث أي تسريب لأرقام المستخدمين، ولكن لم تحتوي هذه المنشورات على أي مصدر لهذا البيان. كما أنه ورغم أن بعض وسائل الإعلام تحدثت عن نفي من قبل مسؤولين في الشركة لمزاعم تسريب أرقام المستخدمين إلا أنه وحتى الآن لم يصدر أي بيان رسمي من التطبيق أو الشركة صاحبة التطبيق "ألفا اكسوبليريشن" بخصوص هذا الادعاء. كما لم ينشرا مؤسسا التطبيق، بول دافيسون وروهان سيث أي تعليق بخصوص تلك الادعاءات كما فعلا من قبل عندما واجه التطبيق ادعاءات مماثلة. مخاوف على ساحات التواصل العربية سرعان ماتصدر وسم #كلوب_هاوس_يسرب_بياناتنا منصات التواصل الاجتماعي العربية. وحذر عبدالله السبع من إعطاء التطبيقات صلاحية الوصول إلى الأرقام المسجلة على الهاتف. بينما شكك بعض المغردين في جدوى تسريب الأرقام بدون هوية. ادعاءات سابقة في 11 أبريل/ نيسان 2021 واجه تطبيق "كلوب هاوس ادعاءات مماثلة عندما ظهرت بعض التقارير التي تحدثت عن تسريب بيانات 1.3 مليون مستخدم للتطبيق. نشر الحساب الرسمي للتطبيق تغريدة نفت تلك الادعاءات وأكدت أن تلك البيانات التي ادعى البعض أنه تم تسريبها كانت في الأصل معلومات عامة يمكن لأي أحد الوصول إليها. والجدير بالذكر أن الادعاء بالتسريب الجديد جاء بعد ثلاثة أيام من إصدار التطبيق لنسخته الكاملة وفتحه لجميع المستخدمين من أنظمة التشغيل المختلفة بدون دعوة أو قائمة انتظار. هل يوجد ما يدعو للقلق؟ حتى الآن لا يوجد ما يثبت حدوث هذا التسريب سوى تلك الرسالة مجهولة المصدر. ولم توثق أي من المواقع المختصة بتسجيل الاختراقات كموقع فايرفوكس مونيتور أو هاف أي بين بوند ما يتعلق بهذا التسريب. ولكن ينصح دائمًا باتباع إجراءات الحماية والخصوصية الرقمية، كما ينصح بالاهتمام بالبيانات الشخصية ومراجعة نفوذ التطبيقات إليها.

شاهد أيضا

التعليقات مغلقة.