الحكومة الجزائرية تقدم استقالتها وتبون يبحث عن رئيس جديد

قدّم الوزير الأول الجزائري عبد العزيز جراد، اليوم الخميس، استقالة حكومته لرئيس البلاد عبد المجيد تبون، وذلك عقب إعلان المجلس الدستوري الجزائري عن النتائج النهائية للانتخابات التشريعية التي جرت يوم 12 يونيو، وفقا لأحكام الدستور.

 

وتنص المادة 113 من الدستور على أنه : "يمكن الوزير الأول أو رئيس الحكومة، حسب الحالة، أن يقدم استقالة الحكومة لرئيس الجمهورية".

 

في الأثناء، يبدأ عبد المجيد تبون مشاوراته مع الأغلبية البرلمانية لتسمية رئيس حكومة جديدة، أو وزير أول، وذلك بحسب التوافقات بين القوى السياسية داخل البرلمان الجديد.

 

وكان المجلس الدستوري الجزائري قد أعلن الأربعاء عن النتائج النهائية للانتخابات التشريعية التي فاز بها حزب جبهة التحرير الوطني بالمرتبة الأولى بعد حصوله على 98 مقعدًا، وقد حل الأحرار في المرتبة الثانية ب84 مقعدًا ثم حركة مجتمع السلم بـ 65 مقعدًا .

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق