منعطف جديد في قضية معرقل حركة الطرامواي بالبيضاء

قررت محكمة الإستئناف بالدارالبيضاء، تأجيل النظر في قضية الشاب المتهم بعرقلة حركة الطرامواي ومن معه إلى موعد لاحق بعد أول جلسة انعقدت اليوم الثلاثاء منذ تفجّر هذه الواقعة.

 

هذه القضية والتي يتابع فيها شاب يتحدّر من حي السمارة بالبيضاء ومتابع في حالة اعتقال بسجن عكاشة إلى جانب شابين آخرين، برزت على السطح بعد توثيق المعني على حسابه الرسمي بموقع تطبيق الصور “إنستغرام” لفيديو ظهر فيه في فترة خلت، وهو يعرقل حركة الطرامواي ويمنعه من المرور في اتجاهه الخاص من خلال جلوسه براحة تامة على كرسي وتدخين سيجارته وأمامه طاولة بها كوب قهوة.

 

وجاءت هذه الجلسة الأولى منذ إحالة الموقوفين الثلاثة على أنظار الوكيل العام للملك بمحكمة الإستئناف قبل أن تتم متابعتهم طبقا لمضامين الفصل 591 من القانون الجنائي.

 

وجرت متابعة المتهم الرئيسي بتهمة وضع أشياء في الطريق العام تعوق مرور الناقلات، في حين وُجّهت للمتهم الثاني والثالث، تهمة المشاركة في وضع أشياء في الطريق العام تعوق مرور الحافلات بعد أقل من شهر على إيقاف المتهم الرئيسي البالغ من العمر 21 سنة، وذلك للإشتباه في تورطه في توثيق ونشر مقطع فيديو يتضمن عرقلة طريق عام تمر منه عربات الطراموي بشكل يهدد أمن وسلامة المواطنين.

 

ويذكر أنّ الفصل 591 من القانون الجنائي المغربي، يعاقب كل من وضع في الطريق العام شيئا يعوق مرور الناقلات أو استعمل أي وسيلة لعرقلة مرور سيرها بعقوبة سالبة للحرية تتراوح بين خمس سنوات وعشر سنوات.

مقالات مرتبطة :
تعليقات الزوار
  1. رشيد

    هذا خاصو يحكمو عليه و يحطوه في حبس بعيد على كازا باش حتى دارهم ميبرزطهمش ميزوروهش. و يكون عبرة للاخرين. هاذي هي البسالة و الضسارة. كنطلب من الحكومة تخرج قرار هاذ المحابسية يخدمو بيهم البلاد و الطرقان و القناطر…

اترك تعليق