كورونا..كوفاكس تجمع 2,4 مليار دولار وتسعى لتعويض نقص امدادات اللقاحات!

 

تمكنت مبادرة كوفاكس لاتاحة لقاحات كوفيد-19 للدول الفقيرة الأربعاء من جمع 2,4 مليار دولار من مانحين دوليين، لكن ها لا تزال تكافح للحصول على جرعات لقاحات كافية لمساعدة هذه الدول على مواجهة تفش ي فيروس كورونا.

 

 

وتسعى المبادرة لتأمين لقاحات تكفي 30 بالمئة من سك ان العالم في 92 دولة ت عد الأفقر، حيث يتم توفير التمويل لها من مانحين.

 

 

ولكن على الر غم من جمع أكثر من ملياري دولار اعتبر مديرو المبادرة أن التحد ي الرئيسي اليوم يكمن في الحصول على اللقاحات بعد وقف معهد سيروم في الهند إمداداته التي كانت تشك ل العمود الفقري لمخزون البرنامج.

 

 

وفي قم ة كوفاكس الأربعاء التي استضافها رئيس الوزراء الياباني يوشيهيدي سوغا عبر الإنترنت، تعهدت دول عدة بالتبرع بأكثر من 54 مليون جرعة لقاح للدول ذات الدخل المنخفض في محاولة لحل مشكلة الإمدادات.

 

 

وقال سيث بيركلي المدير التنفيذي لتحالف غافي “نحن بحاجة إلى جميع الدول التي لديها لقاحات لتقاسم جزء منها مع كوفاكس الآن، حتى نتمك ن من إعطائها لأولئك الأكثر عرضة للخطر”.

 

 

وبلغ العدد الإجمالي للقاحات التي تم التعه د بها حتى الآن أكثر من 132 مليون جرعة.

 

 

وأضاف بيركلي للصحافيين “القضية الحاسمة ستكون في التوقيت، ومحاولة الحصول على الجرعات في أسرع وقت ممكن”.

 

 

وشارك في استضافة قمة المانحين الافتراضية الى جانب سوغا رئيس تحالف غافي جوزيه مانويل باروزو.

 

 

وقال باروزو إن جمع 2,4 مليار دولار رفع إجمالي المبلغ المتاح لشراء لقاحات الى نحو 9,6 مليار دولار.

 

 

وقال سوغا من جهته “لقد حققنا هدف تأمين 1,8 مليار جرعة لقاح على الأقل” لأفقر 92 منطقة.

 

 

وشملت التبرعات المالية الجديدة 800 مليون دولار من اليابان و300 مليون دولار من القطاع الخاص و185 مليون دولار من كندا و140 مليون دولار من سويسرا و120 مليون دولار من فرنسا.

 

 

ويشارك في ادارة برنامج كوفاكس منظمة الصحة العالمية والتحالف العالمي من اجل اللقاحات والتمنيع “غافي” والائتلاف المعني بابتكارات التأهب لمواجهة الأوبئة “سي اي بي آي”.

 

 

وبشكل عام تم اعطاء نحو ملياري جرعة من لقاحات كوفيد-19 في 215 منطقة على الأقل حول العالم، وفقا لإحصاء وكالة فرانس برس.

 

 

لكن نحو 38 بالمئة من اللقاحات ذهبت الى دول مرتفعة الدخل و0,3 بالمئة منها فقط في 29 من أفقر دول العالم.

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق