الشركات الثلاث التي منعها الرئيس الجزائري من التعامل مع المغرب

أشار الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون في نص الأمر الذي وقعه لمنع التعامل مع الشركات المغربية، إلى ثلاث شركات بالاسم أمهلها عشرة أيام لوف كل أشكال التعامل والتواصل، ويتعلق الأمر بشركتي SAA وCAAR للتأمين إضافة إلى شركة djezzy  للاتصالات.

 

وقال تبون في نص الرسالة الموجه إلى الوزير الأول وأعضاء الحكومة ومسؤولي مؤسسات القطاع العام التجاري، إن عقود عمل تربط شركتي SAA وCAAR للتأمين مع مؤسسات مغربية، وشركة “جازي” التي أوكلت عملياتها الإشهارية لشركات قريبة من “لوبيات معادية للجزائر”.

 

إليكم بطاقة تعريفية عن الشركات الثلاث:

 

الشركة الجزائرية للتأمين SAA  و الشركة الجزائرية للتأمين وإعادة التأمين CAAR

 

تأسست الشركة الجزائرية للتأمين SAA بعد الاستقلال وكان ذلك في سنة 1963 برأس مال جزائري مصري، وفي سنة 1966 احتكرتها الدولة بموجب أمر يقضي باحتكار كل معاملات التأمين ثم عادت سنة 1995 لتفتح باب الاستثمار للمحليين والأجانب وواصلت أنشطتها التوسعية حتى أصبح رأس مالها يناهز 30 مليار دينار جزائري (275 مليون دولار).

 

والشركة الجزائرية للتأمين وإعادة التأمين CAAR هي أيضا شركة تابعة للدولة تأسست سنة 1963، توصف بعميد قطاع التأمين في البلاد.

 

شركة الاتصالات “جازي djezzy”

 

تحصّلت جازي على رخصة استغلال خدمات الهاتف النقال سنة 2001 و أطلقت شبكتها في 2002، وفي سنة 2015 تحصّل الصندوق الوطني الجزائري للإستثمار على 51 في المئة من رأسمال الشركة بعد 3 سنوات من المفاوضات، لكن تسيير الشركة لا تزال تحتفظ به مجموعة VEON التي مقرها في أمستردام بهولندا.

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق