للمرة الثانية.. العثماني يستقبل زعماء أحزاب المعارضة

من المرتقب أن يستقبل سعد الدين العثماني، رئيس الحكومة مساء اليوم الأربعاء، كلا من نزار بركة، الأمين العام لحزب الاستقلال ونبيل بنعبدالله الامين العام لحزب التقدم والاشتراكية وعبد اللطيف وهبي، الامين العام لحزب الأصالة والمعاصرة، بمقر إقامته بالرباط.

 

ويأتي هذا اللقاء، مع زعماء أحزاب المعارضة، لمناقشة القضايا السياسية الراهنة وأجواء التحضير للانتخابات وكذا تطور الوضعية الوبائية والإجراءات المرافقة.

 

ويعد هذا الاجتماع هو الثاني من نوعه، بعد أن استقبل ، الأمين العام لحزب العدالة والتنمية ورئيس الحكومة المغربية سعد العثماني قبل أسبوعين، كلا من الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة عبد اللطيف وهبي والأمين العام لحزب التقدم والاشتراكية نبيل بنعبد الله على طاولة الإفطار ، حيث تمت مناقشة مجموعة من القضايا من بينها قضية “جمعية جود” المقربة من حزب التجمع الوطني للأحرار.

 

إلى ذلك يأتي هذا اللقاء، في ظل عدم اجتماع العثماني لاجتماع بالأغلبية الحكومية منذ أشهر، حيث رفض لاستجابة لطلبات عقد هيئة الأغلبية، التي تضم الأمناء العامين لأحزاب التحالف الحكومي، للحسم في العديد من الملفات العالقة، قبل نهاية الولاية الحكومية، والتنسيق بخصوص مشاريع القوانين الانتخابية، خاصة بعد أن تم التصويت على القوانين الانتخابية واعتماد القاسم الانتخابي على أساس المسجلين والذي رفضه بشكل كلي حزب العدالة والتنمية الذي يقود الحكومة.

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق