واجه لصوصا وكاد يموت.. سعيد التغماوي يتعرض لحادث سرقة خطير

وقع الفنان المغربي سعيد التغماوي ضحية محاولة سرقة في الولايات المتحدة الأمريكية بعدما وجد نفسه في مواجهة أشخاص حاولوا أن يسلبوا منه ساعته الفاخرة، غير أنه وعندما دافع عن نفسه كاد يفقد حياته.

 

اللصوص وعندما دخل معهم التغماوي في شد وجذب بعد محاولتهم سرقته ساعته الثمينة والبالغ سعرها 90 مليون سنتيم، عرضوه لجرح غائر على مستوى ذراعه، الأمر الذي تطلب نقله إلى المستشفى بمدينة لوس أنجلوس من أجل تلقي العلاج.

 

ونبّه التغماوي إلى تعامله بمنطق خاطئ حيال هذه الواقعة، معتبرا أنّ مقاومته لمن حاولوا سرقته لم يكن أمرا صائبا بعدما كاد أن يفقد حياته نتيجة لتعنته، وهو يعرض حيثيات ما جرى بدقة.

 

ونشر أمس الخميس على موقع تطبيق الصور “إنستغرام”، فيديو يوثق رتق الجرح الغائر، وهو يتقاسم مع جمهوره داخل الوطن وخارجه تفاصيل هذه النازلة التي جاءت بعد فترة على نازلة أخرى تتعلق بخرقه حالة الطوارئ الصحية، ما جعل السلطات تغرّمه غرامة مالية قيمتها 300 درهم بعد ارتياده لإحدى المطاعم بالمدينة الحمراء رفقة 200 شخصا.

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق