وصف زوجته بكلمة “قدحية”.. خرجة يجر عبد السلام وادو للقضاء

انتقل الصراع بين الدولي المغربي السابق، عبد السلام وادو وزميله السابق الحسين خرجة من مواقع التواصل الاجتماعي إلى ردهات المحاكم، حيث توصل وادو باستدعاء للمحاكمة، جراء الدعوى القضائية التي رفعها خرجة ضده، متهما إياه بالسب والتشهير في إحدى التدوينات.

 

وحسب موقع “L est Republicain” الفرنسي، فإن التدوينة المعنية كان قد وضعها بادو في مارس من سنة 2019، والتي هاجم فيها خرجة، إذ كتب: “كلب ذليل قادر على بيع عائلته وبلده وأصدقائه لمصلحته”، وذلك في اتهام من وادو لخرجة، كون يعمل وسيطا بين اللاعبين المغاربة والأندية الخليجية، على هامش انتقال المهدي بنعطية لنادي الدحيل القطري، ووصفه بطائر “العقاب” كما هاجم زوجته ووصفها بأنها مومس.

 

ويطالب القضاء الفرنسي من وادو مبلغ 40 ألف أورو، كتعويض لخرجة على الضرر الذي تعرض له، في وقت أكد فيه محامي وادو، غيليوم روير، أن التدوينة لم تكن موجهة للعلن، قائلا: “إعدادات الخصوصية الخاصة بمنشوره مقيدة ولا يمكن الوصول إليها إلا لأصدقائه”.

 

وقال محامي وادو إن موكله كان يتحدث عن وكلاء اللاعبين وليس حسين خرجة، معلقا على المطالب المالية لخرجة قائلا : ” هذا المبلغ يزعجني، خرجة لا يتمتع بشعبية زيدان أو غريزمان أو مبابي. فهو لم يعد نشيطا في الساحة الرياضية. إذا حصل على هذا المبلغ ، فسيكون هذا أكبر شيك يجنيه من كرة القدم .”.

 

يذكر أن المحاكمة ستستأنف يوم 12 ماي القادم.

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق