اتهمتهم بإطالة النزاع.. البوليساريو تهاجم الأمم المتحدة وفرنسا

هاجمت جبهة البوليساريو الانفصالية الأمم المتحدة، في شخص أميناها العام انطونيو غوتيريش، واتهمته بأنه لم يقم بأي شيء من أجل الدفع بعجلة المسلسل السياسي الذي تشرف عليه المنظمة الدولية لايجاد حل سياسي لقضية الصحراء المغربية.

 

البوليساريو وصفت غوتيريش بأنه غير جاد في البحث عن وسيط أممي إلى الصحراء، خلفا للألماني هورست كولر الذي استقال سنة 2019، لأسباب صحية.

 

وقال البشير مصطفى السيد، قيادي في الجبهة إن غوتيريش “يتعمد في كل مرة أن يأتي بشخصية غير مجمع عليها، من أجل أن يتم اتهام البوليساريو بعرقلة تعيين المبعوث الأممي”، على حد وصفه.

 

ومن جهته هاجم عبد القادر الطالب عمر، الذي يقدم نفسه كسفير في الجزائر، فرنسا بعد قرار الحزب الحاكم (الجمهورية إلى الأمام) فتح فرع له في مدينة الداخلة.

 

وحمل المتحدث ذاته فرنسا “مسؤولية إطالة النزاع” معتبرا قرار الحزب الحاكم “انتهاكا صارخا للوضع القانوني”.

 

ولم يخف عبد القادر الطالب عمر، تخوفه من خطوة حزب “الجمهورية إلى الأمام” الذي، حسب تصريح المتحدث ذاته، يريد المشي على نهج الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب.

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق