آيت الطالب: حظر التنقل الليلي قرار اضطراري

قال خالد آيت طالب وزير الصحة، إن القرار الذي اتخذته الحكومة، هو قرار اضطراري، من أجل تفادي حدوث انتكاسة صحية ببلادنا.

 

وأوضح آيت الطالب، أن القرار اتخذ بعد أن ظهرت مؤشرات مقلقة عن تطور الوضع الوبائي، خاصة بعد اكتشاف وجود إصابات بالسلالة البريطانية من فيروس كورونا وارتفاع منحنى الإصابات بشكل لافت في مناطق ذات كثافة سكانية.

 

وأشار المسؤول الحكومي، في تصريح تلفزيوني، أن قرار تشديد الحجر الصحي في رمضان، يأتي، لأن هذه المناسبة تعرف حركية غير عادية للمواطنين المغاربة، لذلك ومن أجل تفادي حدوث انتكاسة صحية تعيدنا إلى الوراء، خاصة مع الوضع الوبائي غير المستقر والذي تطور في الفترة الأخيرة، كان لزاما على الحكومة أن تتخذ قرار من هذا النوع.

 

يشار أن منسق المركز الوطني لعمليات طوارئ الصحة العامة بوزارة الصحة، معاد لمرابط، أكد إن قرار الحكومة حظر التجول الليلي على مستوى الوطني خلال شهر رمضان يهدف إلى تجنب ظهور موجة ثانية من انتقال العدوى الجماعية لفيروس”كوفيد19″.

 

وأبرز أن التجمعات العائلية وسلوك المواطنين خلال هذا الشهر الفضيل، يمكن أن يؤدي إلى تفاقم الوضع الوبائي، أو حتى أن يشكل عنصرا مساهما في موجة ثانية من الانتقال الجماعي للعدوى.

 

من جهتها قررت الحكومة، حظر التنقل الليلي على الصعيد الوطني يوميا من الساعة الثامنة ليلا إلى الساعة السادسة صباحا، باستثناء الحالات الخاصة، وذلك ابتداء من فاتح شهر رمضان 1442 هـ، مع الإبقاء على مختلف التدابير الاحترازية المتخذة.

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق